16:33 GMT21 يونيو/ حزيران 2021
مباشر

    إسرائيل تسعى لإحباط برنامج إيران النووي حتى لو توترت علاقتها مع واشنطن

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    موضوعات حلقة اليوم: نتنياهو يؤكد أن إسرائيل ستختار إحباط برنامج إيران النووي حتى لو توترت علاقتها مع واشنطن، ومصر ترفض تصريحات آبي أحمد بشأن بناء أكثر من 100 سد في إثيوبيا، وطهران تقول إنه لا توجد عقبة كبيرة أمام مفاوضات فيينا بشأن إحياء الاتفاق النووي.

    نتنياهو يؤكد أن إسرائيل ستختار إحباط برنامج إيران النووي حتى لو توترت علاقتها مع واشنطن

    أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أن بلاده ستختار إحباط برنامج إيران النووي حتى ولو توترت علاقاتها مع الولايات المتحدة.

     ودعا نتنياهو إلى استمرار العمليات السرية ضد إيران، مشيرا إلى أنه " أخبر الرئيس الأمريكي، جو بايدن لمدة 40 عاما، إن إسرائيل ستواصل بذل كل ما في وسعها لإحباط تسليح إيران باستخدام الأسلحة النووية، سواء تم التوصل لاتفاق حول برنامجها النووي أم لا.

    بالمقابل قال وزير الدفاع في حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلية، بيني غانتس، ردا على تصريحات نتنياهو إن "الولايات المتحدة ستظل الحليف الأهم لإسرائيل في الحفاظ على تفوقها الأمني في المنطقة".

    في هذا السياق، قال إيدي كوهين المحلل السياسي الإسرائيلي، إنه:

    "من المستحيل أن يفتح نتنياهو حربا أو يقدم على أي عمل عسكري ضد إيران قبل مغادرة منصبه، فإسرائيل دولة قانون ومسألة الحرب والتنازل عن السلطة مجرد فرقعات إعلامية".

    وأضاف كوهين أن "تصريحات نتنياهو الأخيرة هي أسلوب دعائي ومناورة سياسية، مشيرا إلى أن نتنياهو فعلها منذ نحو خمس سنوات حين كان في صدام مباشر بينه وبين الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما على خلفية الاتفاق النووي الإيراني".

    وأكد أن الولايات المتحدة تحترم إسرائيل وفي علاقتهما لم يحدث على مر التاريخ أي شيء استثنائي، وفي نهاية المطاف إسرائيل حليفة أمريكا في الشرق الأوسط.

    مصر ترفض تصريحات آبي أحمد بشأن بناء أكثر من 100 سد في إثيوبيا

    أعلن السفير أحمد حافظ المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، رفض القاهرة، لتصريحات رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، التي أكد فيها سعي بلاده بناء أكثر من 100 سد صغير ومتوسط في مناطق إقليمية مختلفة في السنة المالية الجديدة.

    وأكد حافظ أن هذا التصريح يكشف مجدداً سوء نية إثيوبيا وتعاملها مع نهر النيل وغيره من الأنهار الدولية التي تتشاركها مع دول الجوار وكأنها أنهار داخلية تخضع لسيداتها ومُسخرة لخدمة مصالحها.

    إلى ذلك، أعلنت واشنطن، إن المبعوث الأمريكي للقرن الأفريقي جيفري فيلتمان سيزور قطر والسعودية والإمارات وكينيا هذا الأسبوع، لدعم استقرار القرن الأفريقي بما في ذلك حل النزاع بشأن سد النهضة الإثيوبي بشكل مقبول لكل الأطراف.

    في هذا الصدد، قال دكتور أيمن سمير الخبير في العلاقات الدولية:

    "إن الأوراق التي تملكها مصر بشأن أزمة سد النهضة، هي الذهاب إلى مجلس الأمن وطلب جلسة تحت الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة والذي يعطي أعلى درجة من الإلزام في تطبيق القرارات". وأضاف أن "مصر تحشد المواقف والأطراف الدولية للضغط على الجانب الإثيوبي، كما تقوم مصر بدعم علاقاتها بكل الدول المجاورة لإثيوبيا في هذا الإطار".

    وأشار إلى أن "الاتحاد الأفريقي بمفرده لا يمكنه الضغط على إثيوبيا، لأن الصورة النمطية عن إثيوبيا كدولة إيجابية في القرن الأفريقي تغيرت عند الكونجرس الأمريكي، لذا يتوقع أن تتدهور العلاقة بين واشنطن وأديس أبابا في الفترة القادمة".

    طهران تقول إنه لا توجد عقبة كبيرة أمام مفاوضات فيينا بشأن إحياء الاتفاق النووي

    أكد المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي، أنه لا توجد عقبة كبيرة أمام المفاوضات الجارية في فيينا حول الملف النووي الإيراني والتي تهدف إلى إعادة إحياء الاتفاق النووي.

    وأضاف أنه "قد تم التوصل إلى تفاهم بشأن الخطوات التي يجب على الأطراف اتخاذها للعودة إلى النص الصريح للاتفاق".

    وأوضح أن "المفاوضات في فيينا قد وصلت إلى مرحلة يلزم فيها البت في عدد قليل من القضايا الرئيسية"، مشيرا إلى أن "إيران لن تسمح للمحادثات بأن تصبح استنزافية ولن تتسرع في التوصل إلى اتفاق".

    في هذا الإطار، قال محمد المذحجي، المحلل السياسي الإيراني:

    إن "العراقيل أمام التوصل لاتفاق خلال مباحثات فيينا، تأتي داخليا من الحرس الثوري وخارجيا جراء تضارب وجهات النظر بين المؤسسات الأمريكية إزاء الموقف من إيران".

    وأشار إلى أن "التوصل إلى توافق مع إيران خلال الأيام القادمة أمر غير وارد، لأن الفرصة غير كافية نظرا للمعارضة من الداخل الإيراني والمعارضة الأمريكية من الكونجرس، للتوصل إلى اتفاق مع إيران قبل الانتخابات حتى لا تتأثر المصالح الأمريكية في المنطقة".

    استمعوا إلى المزيد من التفاصيل على برنامج "عالم سبوتنيك"...

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook