08:42 12 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    أين الحقيقة؟

    منافسة إيرانية أمريكية للسيطرة على الطرق الاستراتيجية في العراق

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    ضياء حسون
    0 0 0

    حوار مع أستاذ العلوم السياسية في جامعة بغداد الدكتور خالد عبد الإله

    كشفت صحيفة التايمز البريطانية، الأربعاء، ان الولايات المتحدة وإيران تتصارعان للسيطرة على الطرق المؤدية لمعاقل "داعش" في العراق.

    ونشرت الصحيفة مقالاً ل‍ريتشارد سبنسر يتناول فيه صراع الولايات المتحدة وإيران في السيطرة على الطرقات المؤدية لمعاقل تنظيم "داعش".

    وعن هذا الموضوع يقول الدكتور خالد عبد الإله:

    إن سياسة الولايات المتحدة الأمريكية اليوم تسعى إلى تقليص حجم النفوذ الإيراني في منطقة الشرق الأوسط، وتحديدا في إطار الملفات العراقي والسوري واللبناني واليمني.  والزيارة الأخيرة لترامب إلى المملكة العربية السعودية والقمة العربية الإسلامية هي تذهب باتجاه هذا المنحى، والولايات المتحدة لا تريد أن يكون هناك مواقع استراتيجية وطرق رئيسية تربط سوريا بالعراق خارج سيطرتها، لاسيما في ما يتعلق بسيطرة الحشد الشعبي على الكثير من المناطق الحدودية بين العراق وسوريا.

     العقدة الاستراتيجية الموجودة في هذا الموضوع تكمن في معبر التنف السوري، والولايات المتحدة لديها بعض القطعات العسكرية في جنوب منطقة الرطبة في الصحراء العراقية، وهذا يعني ليست لدى القوات الأمريكية رغبة في سيطرة القوات العراقية على معبر الوليد الحدودي ، بالمقابل وفي الجهة الثانية أقامت الولايات المتحدة معسكرا داخل الحدود السورية في التنف، وهي رسالة واضحة إلى الجيش النظامي السوري وحلفائه بعدم التقدم إلى هذه المنطقة، وهي بذلك تريد عزل سوريا عن الامتداد العراقي ومن ثم عن الامتداد الإيراني، وهذا يدخل في إطار حسابات النفط والطاقة، لاسيما في أن يكون العراق مركز استقطاب وموقع استراتيجي لأنابيب نقل الطاقة والنفط في المنطقة.

    آية الله علي خامنئي
    © AP Photo/ Office of the Iranian Supreme Leader via AP

    الحكومة العراقية أحالت طريق طريبيل- بغداد إلى شركة أمنية أمريكية، وهذا يعني أن هناك نوع من المحددات الأساسية في التعامل والتعاطي مع هذه المواقف السياسية، والمشهد العراقي منقسم ما بين رافض وما بين مؤيد، وأنا أعتقد أن مرحلة ما بعد "داعش" والانتخابات المقبلة سوف تؤديان إلى حسم هذا الموضوع، لاسيما إذا تم تحويل العراق على أساس الأقاليم، ذلك أن محافظة الأنبار ستتحول إلى مركز استقطاب للولايات المتحدة الأمريكية، وهناك آراء تتحدث عن رغبة في تواجد أمريكي من بعض السياسيين يتمثل بوجود قوات أمريكية في قاعدة عين الأسد وصحراء جنوب الرطبة، وقد يتحول الموضوع الى قواعد عسكرية دائمة، ذلك أن الولايات المتحدة ترى في العراق موقع استراتيجي مهم جدا، وهذا قد يحسم الكثير من المواقف الاستراتيجية في الكثير من ملفات منطقة الشرق الأوسط، خصوصا قرب العراق من الأزمة السورية.

    إعداد وتقديم: ضياء إبراهيم حسون

    انظر أيضا:

    إيران و"حزب الله" يقتربان من إسرائيل في الجولان...ما وراء الضربات الإسرائيلية-الأمريكية
    إيران تطالب أوروبا بممارسة نفوذها لفتح حوار في منطقة الخليج
    إلقاء القبض على مجموعة تابعة لتنظيم "داعش" في إيران
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العراق اليوم, إيران, العراق, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik