23:48 12 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    أين الحقيقة؟

    الموصل تتحرر...ماذا بعد التحرير

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    ضياء حسون
    الموصل وما بعد تحريرها (72)
    0 0 0

    حوار مع الكاتب السياسي محمد الفيصل

    أظهرت آخر خريطة نشرتها خلية الإعلام الحربي، اليوم الأحد، بقاء منطقتين فقط في المدينة القديمة بالساحل الأيمن للموصل مازالتا تشهدان مواجهات مسلحة بين القوات العراقية وعناصر تنظيم "داعش".

    من جانبها أعلنت قيادة الشرطة الاتحادية العراقية، اليوم، مقتل أكثر من ألف إرهابي، وتدمير عشرات المركبات والسيارات المفخخة خلال معركة تحرير المدينة القديمة في للموصل.

    وقالت قيادة العمليات في بيان لها، إن "معركة تحرير المدينة القديمة أسفرت عن مقتل أكثر من 1000 إرهابي وتدمير 65 مركبة مسلحة و20 عجلة مفخخة".

    وبذلك وصلت معركة تحريرِ الموصل من قبضة تنظيم "داعش" الى نهايتها بعد نحو تسعة أشهر من المعارك في شوراع المدينة، وما خلفته من خراب ودمار في الممتلكات والمرافق العامة وآلافِ الضحايا بين قتيل وجريح. أعداد النازحين بغلت نحو920 ألفا حسب الأرقام الرسمية لوزارةِ الهجرة العراقية.

    برنامج "الحقيقة" ناقش هذا الموضوع مع الكاتب السياسي محمد الفيصل، الذي يقول:

    هناك بقايا جيوب من تنظيم داعش، وقد شرعت القطعات العسكرية في إزالة المخلفات الحربية والالغام وغيرها، وبالتالي أخذت تلك القطعات تنحى منحى مدنيا يتمثل بإقامة التحضيرات اللازمة لعودة النازحين والمدنيين من خلال توفير الحد الأدنى من الخدمات.

    لولا وجود تحالف دولي ولا وجود دعم دولي من بعض الدول ومنها روسيا، التي قدمت لنا دعنا كبيرا، وهو ما مكننا من التحرير، وبالتالي نحن ممتنون لهذه الدول.

    الكل اليوم فرح ومسرور بهذا الإنجاز، ويعتقد البعض من أنه وبعد معركة الموصل سوف يكون هناك عراق آخر، رغم وجود التشظيات ووجود بعض الأبواق التي تحاول أن تقلل من قيمة هذا الإنتصار، بالمحصلة الإنتصار كان كبيرا ويجب الذهاب إلى تفاهمات إيجابية، لاسيما أنه بعد خمسة أيام سيعقد مؤتمر هام لبعض الكتل السياسية السنية، التي كانت تعارض العملية السياسية العراقية من الخارج، واليوم باتت هي في حضن الوطن، وبات لديها تصور ومنهج آخر.

    القراءة للمشهد العراقي لا يمكن الجزم والقول أن العراق ذاهب إلى وحدة الأرض والصف، فخلال الشهرين القادمين سوف يكون هناك استفتاء في إقليم كردستان وربما يكون هذا نواة لدولة مستقلة، أيضا أن المؤتمر الذي سيعقد في بغداد للقيادات السنية فيه حديث للذهاب إلى خيار الأقاليم، وبالتالي بعض ساسة السنة يعزف على وتر الانعزال وأن القرار يجب أن يكون بيد المحافظات.

    إعداد وتقديم: ضياء إبراهيم حسون

    الموضوع:
    الموصل وما بعد تحريرها (72)
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الموصل, أخبار العراق, أخبار العراق اليوم, تحرير الموصل, الموصل, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik