Widgets Magazine
04:40 20 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    أين الحقيقة؟

    لمن ستكون الكلمة الأخيرة في استفتاء إقليم كردستان العراق: لحكومة الإقليم أم للاتحادية؟

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    ضياء حسون
    استفتاء إقليم كردستان العراق وتداعياته (86)
    0 0 0

    حوار مع الدكتور عبد الحكيم خسرو، أستاذ العلوم السياسة في جامعة صلاح الدين

    اعتبر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، يوم أمس الثلاثاء، أن الاستفتاء بشأن استقلال إقليم كردستان "غير شرعي"، مبيناً أن الحكومة الاتحادية لن تتعامل معه، فيما حذر من السير باتجاهه.

    وقال العبادي خلال مؤتمره الصحافي الإسبوعي، إن "الاستفتاء في إقليم كردستان غير دستوري وغير شرعي ولن نتعامل معه"، محذراً من "السير باتجاه الاستفتاء لآثاره السلبية على الجميع".

    من جانبه قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن موسكو تأمل في أن تأخذ أربيل في الحسبان كل العواقب المحتملة لنتائج استفتاء الاستقلال لدى ترجمته إلى أرض الواقع.

    وأكد لافروف في حديث أدلى به لقناة "رووداو" الكردية يوم الاثنين، أن موسكو تنظر إلى الاستفتاء على أنه "تعبير عن تطلعات الشعب الكردي"، وأنه يحظى بدعم أغلب سكان إقليم كردستان العراق.

    عن هذا الموضوع يقول الدكتور عبد الحكيم خسرو:

    إن تصريحات السيد العبادي تعبر عن الموقف الثابت للحكومة العراقية، ومن غير المتوقع سماع شئ آخر من العبادي أو أي شخصية حكومية في رئاسة الوزراء. فالجميع متفقون على رفض استقلال إقليم كردستان، كونه يمثل فقدان جزء مهم من الدولة العراقية، وإقليم كردستان ينظر إلى ذلك باعتباره مسألة طبيعية من رئاسة الوزراء، هذا من ناحية، ومن ناحية أخرى فإن نتيجة الاستفتاء ستكون ملزمة فقط لسلطات الإقليم وليس لأطراف أخرى، لكن دلالات الاستفتاء التي سوف تشير إلى إرادة الشعب الكردستاني هي التي ستكون محترمة، سواء من قبل بغداد أو من قبل المجتمع الدولي. فالمجتمع الدولي بدأ يتحدث عن احترام إرادة الشعب الكردستاني، وهو تطور جديد، وبالتالي إذا كانت نتيجة الاستفتاء إيجابية، فإن الحكومة الاتحادية والمجتمع الدولي سوف يتعاملون مع هذه النتيجة كواقع حال.

    إن الموقف الدولي وخاصة الدول العظمى واضح، ويتمثل في الحفاظ على وحدة الأراضي العراقية وأيضا احترام إرادة الشعب الكردستاني، وربما يختلف الموقف الروسي بعض الشيء، فهو وإن يحترم إرادة شعب إقليم كردستان من جهة، فهو ينظر إلى ما يترتب على نتائج الاستفتاء من آثار، وهي بهذا الموقف تريد القول أن مسألة الاستفتاء ليس بالمسألة السهلة، فلن يكون الطريق مفروشا بالورود، فستظهر حتما بعض المعوقات السلبية على الشعب الكردي، إذا لم تكن هناك حسابات دقيقة، وهي شئ معلوم للقيادة الكردية، مع العلم أن الشعب الكردستاني هو من يقرر وليس حكومة إقليم كردستان.

    إعداد وتقديم ضياء إبراهيم حسون

    الموضوع:
    استفتاء إقليم كردستان العراق وتداعياته (86)
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العراق, أخبار العراق اليوم, كردستان العراق, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik