03:47 08 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    أين الحقيقة؟

    في زيارته إلى بغداد...هل وضع وزير الدفاع الأمريكي خطة جديدة لقوات بلاده؟

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    بقلم
    0 0 0
    تابعنا عبر

    بعد يوم من اتفاق موسكو وأنقرة على نشر القوات السورية والشرطة العسكرية الروسية في شمال شرق سوريا، وسحب مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية وأسلحتهم من الحدود مع تركيا، وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، يصل صباح يوم الأربعاء إلى بغداد في زيارة غير معلنة.، للقاء المسؤولين العراقيين، حيث التقى رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، وناقشا قضايا مكافحة الإرهاب والوضع في سوريا بعد العملية التركية، وملف معتقلي "داعش" (المحظور في روسيا) المسجونين في سوريا.

    فهل أن زيارة وزير الدفاع الأمريكي تتعلق بترتيب أوضاع المنطقة؟ أم لبحث وضع القوات الأمريكية في العراق بعد انسحابها من سوريا؟

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج أين الحقيقة على أثير راديو "سبوتنيك" الأكاديمي والكاتب السياسي الدكتور دياري الفيلي:  

    "الولايات المتحدة الأمريكية مشغولة بالدرجة الأساس بإشكالية الوضع (الجيوسياسي) المعقد على الحدود التركية-السورية، وما تركه من آثار متمثلة بقرار الرئيس ترامب بالانسحاب من تلك المناطق باتجاه العراق، وما اشيع عن أن هناك اتفاق ضمني بين واشنطن وبغداد على وجود مؤقت للقوات الأمريكية المنسحبة في إقليم كردستان العراق، لكن يبدو أن هناك تعديل في مسار هذه الخطة، وهو أن تستقر هذه القوات في غرب العراق، حيث سيبقى ثلاثمائة مقاتل من أصل الألف أمريكي في قاعدة التنف على الحدود العراقية السورية."

    وتابع الفيلي، "توزيع الجنود الأمريكان يُثير العديد من علامات الاستفهام، منها موقف الحكومة العراقية من الانتشار الأمريكي الجديد، هل هي موافقة أم، كما يشاع في وسائل الإعلام، لم يُعطى للجانب الأمريكي الموافقة على إبقاء الجنود الأمريكيين في غرب العراق، على اعتبار وجود رفض شعبي وسياسي للتواجد الأمريكي في العراق، في ظل وجود قرابة الخمسة آلاف مقاتل."

    وأضاف الفيلي، "الولايات المتحدة الأمريكية تحاول إعادة ترتيب أوراق اللعبة في المنطقة، فهي أعطت تركيا الضوء الأخضر في التوغل داخل سوريا، لكن في المقابل هناك رابحون من هذه الخطوة، تحديدا تركيا وروسيا، وخسارة كبيرة للجانب الأمريكي، فهل تقبل الولايات المتحدة بهذه الخسارة، أم تحضر لشيء ما جديد، وانا اعتقد بوجود ترتيبات جديدة تقوم بها الولايات المتحدة."

    إعداد وتقديم: ضياء إبراهيم حسون

    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik