04:34 GMT12 أغسطس/ أب 2020
مباشر

    خبير استراتيجي: العراق هو الخاسر الوحيد في الحرب الأمريكية - الإيرانية

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بفرض عقوبات على بغداد، بعد مطالبتها بانسحاب القوات الأمريكية من البلاد، مضيفا أن الانسحاب رهن بدفع بغداد لواشنطن تكلفة قاعدة جوية بنتها هناك.

    فهل تستطيع الحكومة العراقية المضي بإجراءات إخراج القوات الأمريكية بعد تهديد ترامب؟

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "أين الحقيقة" على أثير راديو "سبوتنيك" رئيس المجموعة العراقية للدراسات الاستراتيجية الدكتور واثق الهاشمي:

    "إن قرار البرلمان هو قرار سيادي عراقي، لكن عملية التطبيق تبدو صعبة وتصطدم بعقبات، وربما جاء الرد سريعا عبر الرئيس الأمريكي ترامب، حيث قال سنفرض عقوبات على العراق لم يسبق لها مثيل، وبالتالي يجب على العراق دفع تكاليف القاعدة العسكرية التي بنتها الولايات المتحدة في هذا البلد، والتي تكلف مليارات الدولارات، وهذا ضغط جديد يمارس على العراق، فهناك مشاكل كبيرة تواجه المشهد السياسي العراقي، في ظل انقسام وتوزع في الولاءات بين هذه الدولة وتلك، وربما يكون العراق الحلقة الأضعف، فالعراق هو الخاسر من الحرب الأمريكية الإيرانية."

    وتابع الهاشمي، "الإدارة الأمريكية لديها وسائل ضغط كثيرة جدا، باعتبارها دولة عظمى، وربما أول قرار ستتخذه يتعلق بإلغاء استثناء العراق من موضوعة العقوبات على إيران، حيث ما زال يستورد العراق الغاز والكهرباء، وبالتالي إذا رفع الاستثناء هذا عن العراق، فإنه سوف يدخل في مشاكل الطاقة وغيرها من المواضيع الاقتصادية، في ظل اقتصاد أحادي الجانب ويعتمد فقط على النفط."

    انظر أيضا:

    نائب عراقي يدعو لإطلاق سراح جميع المعتقلين الذين قاوموا القوات الأمريكية
    عادل عبد المهدي: لا نقبل أن يصبح العراق ساحة لتصفية الحسابات
    الكلمات الدلالية:
    عقوبات, أمريكا, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook