16:43 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر

    أكاديمي: على العراق أن يستفيد من تجربة روسيا بعد انهيار الاتحاد السوفيتي

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    تلقى رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي دعوة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لزيارة موسكو، فيما أعرب الأخير عن تطلع بلاده لمضاعفة الاستثمارات الروسية في العراق. جاء ذلك في اتصال هاتفي بين الجانبين، وفق بيان صادر عن الحكومة العراقية.

    وأفاد البيان، بأن بوتين والكاظمي ناقشا "تعزيز العلاقات والأوضاع في المنطقة و انخفاض أسعار النفط وتأثيراته واتفاق "أوبك" و جائحة كورونا والأوضاع الأمنية في العراق وسوريا".

    فهل سيدشن الكاظمي مرحلة جديدة من العلاقات العراقية-الروسية؟ 

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "أين الحقيقة" على أثير راديو "سبوتنيك" الأكاديمي والإعلامي الدكتور فلاح حاجم:

    "تكتسب دعوة الرئيس الروسي لرئيس الوزراء العراقي أهمية استثنائية بالنسبة للعراق، لأن العلاقة مع روسيا لها طابع خاص، كونها موروثة عن الاتحاد السوفيتي السابق، والذي كان لديه علاقات مميزة مع العراق."

    وتابع حاجم بالقول، "يأتي هذا الاتصال في ظل مشاكل داخلية وخارجية كبيرة يعاني منها العراق، ولروسيا تجربة كبيرة في هذا المضمار، فبعد انهيار الاتحاد السوفيتي، كانت روسيا تواجه نفس مشاكل العراق الآن، وعلى العراق أن يستفيد من التجربة الروسية".

    وأضاف حاجم قائلاً، "لدى الشركات الروسية الخبرة والدراية في الوضع والبنى التحتية العراقية، وقد أثبتت كفاءتها في العمل داخل العراق، فالمشاريع التي قامت بها ما زالت تعمل لغاية اليوم وبإنتاجية كاملة، وينبغي أن تعود هذه الشركات، لتعوض الفشل الذي مُنيت به الشركات الأجنبية في العراق".

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق…

    إعداد وتقديم: ضياء حسون

    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook