10:42 GMT02 يوليو/ تموز 2020
مباشر

    رغم مقتل قياداته… لماذا لم ينته تنظيم "داعش"؟

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    واصل جهاز مكافحة الإرهاب في العراق اصطياد قيادات تنظيم "داعش" الإرهابي، حيث أعلن يوم أمس، مقتل القيادي في التنظيم معتز نومان الجبوري، الملقب باسم "والي العراق".

    وجاء في بيان الجهاز، أنه "تم استهدافه بضربة جوية من قبل طيران التحالف الدولي في منطقة دير الزور في سوريا، وفق معلومات استخبارية دقيقة من قبل جهاز مكافحة الإرهاب".

    وأشار الجهاز إلى أن الجبوري كان المنسق العام للعمليات الميدانية العسكرية بين سوريا والعراق، وهو شخص فعال على الأرض كقيادي ميداني.

    فهل بمقتل قياداته انتهى "داعش" عسكرياً؟ 

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "أين الحقيقة" على أثير راديو "سبوتنيك" مدير المركز الجمهوري للبحوث الأمنية والاستراتيجية الدكتور معتز محي عبد الحميد: 

    "هناك قيادات ثانوية باتت تشكل بؤر للتنظيم، خصوصا في المناطق المحررة، وهذه القيادات قد عادت من سوريا إلى العراق، وهي تمثل الخطر القادم إلى الأراضي العراقية، فالتنظيم يغير استراتيجيته من وقت لآخر."

    وتابع عبد الحميد بالقول، "القوات الأمنية تنبهت إلى أن "داعش" غير من استراتيجيته السابقة، التي كانت مبنية على إرسال المفخخات والانتحاريين، والتي نحتاج معها إلى قوات مدربة على التضاريس الصعبة التي يتواجد فيها عناصر التنظيم."

    وأضاف عبد الحميد قائلاً، "تنظيم "داعش" سقط ككيان، لكنه لم يختفي، وأسباب ذلك يعود للمخزون الفكري، الذي لم يتلاشى بعد سقوط التنظيم، فالعلاج العسكري هو وقتي وليس جذري، حيث هناك تعاطي وتعاون مع الإرهاب في المناطق النائية، خوفاً أو تجاوبا مع هذا الفكر."

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق…

    إعداد وتقديم: ضياء حسون

    الكلمات الدلالية:
    سوريا, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook