22:08 GMT24 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر

    هل يشهد العراق هذا العام انتخابات مبكرة أم حكومة طوارئ؟

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    شدد رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي على ضرورة إكمال سير التحضيرات لتنفيذ الاستحقاق الانتخابي في موعده المحدد في السادس من يونيو/حزيران 2021، مطالبا مجلس الأمن بمراقبة الانتخابات.

    ولليوم الثالث تشهد مدينة الناصرية عاصمة ذي قار، احتجاجات على خلفية اعتقال نشطاء في الحراك الشعبي، تخللها أعمال عنف تسببت بمقتل أحد رجال الأمن وإصابة آخرين إضافة لجرح متظاهرين.

    فهل يمكن إجراء الانتخابات البرلمانية في موعدها؟

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "أين الحقيقة" على أثير راديو "سبوتنيك" مدير وحدة البحوث السياسية والإستراتيجية في كلية العلوم السياسية بالجامعة المستنصرية الدكتور عزيز جبر شيال:

    "إجراء الانتخابات البرلمانية في موعدها يعتمد على قدرة المفوضية، وكذلك على رغبة الكتل السياسية في الانتخابات المبكرة، فهي لا تريد حل البرلمان قبيل الانتخابات، ما يعني عدم جديتها في القبول بتلك الانتخابات".

    وتابع شيال بالقول: "هناك رغبة لدى الكاظمي في أن تتم الانتخابات تحت إشراف الأمم المتحدة، للحيلولة دون حصول عمليات تزوير أو تعرض الناخبين للضغوط، إذ أن السلطة بيد الكتل السياسية، وقد ينجحون في

    تأجيل تلك الانتخابات".

    وأضاف شيال، قائلا: "هناك تأييد شعبي واسع لتوجه الحكومة بجعل الانتخابات تحت إشراف الأمم المتحدة، لأن بدون ذلك لن تكون هناك انتخابات نزيهة ولو بنسبة 20‏%، فهناك عدم ثقة لدى الناخبين بمسألة التصويت".

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق.

    إعداد وتقديم: ضياء إبراهيم

    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook