17:40 GMT28 فبراير/ شباط 2021
مباشر

    هل بدأ بايدن تطبيق استراتيجية جديدة للولايات المتحدة في الشرق الأوسط

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الأمريكي "جو بايدن"، في أولِ خطاب له حول السياسةِ الخارجية، إنه سيقوم بمراجعة وضع القواتِ الأمريكية في الخارج وفق أولويات الأمن القومي.

    يأتي ذلك في الوقت الذي نقلت فيه قوات الجيش الأمريكي جنودا من قواتها ومعدات وأسلحة من الأراضي العراقية باتجاه قاعدتها في مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي السوري، حيث بدأت القوات الأمريكية بإنشاء قواعد جديدة لها بريف الحسكة السورية.

    فهل سيزيد بايدن عديد القوات الأمريكية بدلا من تقليصها في سوريا والعراق؟

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "أين الحقيقة" على أثير راديو "سبوتنيك" المستشار في المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب الدكتور عماد علو:

    "إن سياسة بايدن تختلف تماما عن سياسة سلفه ترامب، خاصة فيما يتعلق بتموضع القوات الأمريكية في مختلف مناطق العالم، فهو يراجع وضع قوات بلاده شرق البحر المتوسط، على ضوء التطورات الأمنية والصراع الموجود على الأراضي السورية".

    وتابع علو بالقول: "تعزز الولايات المتحدة قواتها شرق البادية السورية الزاخرة بالثروات النفطية والغازية، انطلاقاً من قواعدها في العراق، في الوقت الذي تتصاعد فيه عمليات القوات الروسية مع الجيش السوري في تلك المنطقة ضد فلول التنظيم الإرهابي".

    وأضاف علو قائلاً: "ستتصاعد حدة التوتر بين القوات الأمريكية والروسية في سوريا، إذا لم يتم تقاسم النفوذ بين مختلف القوى الدولية والمحلية، فالبنتاغون لم يوافق على قرار ترامب بسحب القوات الأمريكية من سوريا، كونه هو من يضع الاستراتيجية العسكرية".

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق

    إعداد وتقديم: ضياء حسون

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook