12:29 GMT17 مايو/ أيار 2021
مباشر

    هل دخلت العمليات العسكرية التركية شمالي العراق منعطفا جديدا؟

    أين الحقيقة؟
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، عن نية أنقرة إنشاء قاعدة شمالي العراق للسيطرة على الوضع قرب حدودها الجنوبية، وذلك نظراً للأهمية الاستراتيجية الكبيرة لمنطقة متينا شمالي العراق، التي أطلق فيها الجيش التركي مؤخرا عملية عسكرية جديدة.

    يأتي ذلك في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة الدفاع التركية، مقتل اثنين من جنود الجيش التركي، في عملية "مخلب البرق" التي أطلقتها مؤخراً ضد حزب العمال الكردستاني في إقليم كردستان. 

    فما هي استراتيجية أنقرة في شمال العراق؟

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "أين الحقيقة" على أثير راديو "سبوتنيك" الخبير العسكري والاستراتيجي الدكتور أحمد الشريفي:

    "تسعى تركيا لإعادة إحياء المجال الحيوي لها، ضمن ما يسمى بمشروع "طوران"، الذي يسعى إلى احتواء جميع الشعوب التي ترتبط بتركيا ثقافيا أو تاريخيا وتنطق اللغة التركية، وهو موضوع يصل إلى حدودي الصين وروسيا."

    وتابع الشريفي بالقول، "هذه القواعد التركية تمثل امتدادا تعبويا وعسكريا، وترسم خط يتم بموجبه قضم الأرض، فقاعدة الاشتباك التركي ستتوسع، ولا تشمل فقط حزب العمال الكردستاني، بل ستدخل مع أطراف أخرى."

    وأضاف الشريفي قائلاً، "تمكنت تركيا وإيران من اختراق القرار السياسي العراقي والمؤسسات العراقية، ما جعل الأداء السياسي في العراق واهن ومرتبط بالمتغيرات الإقليمية، ولذلك لا نرى أية ردة فعل أمام التوغل التركي في شمال العراق، فالقوى الوطنية العراقية تتكيف مع التوازنات الإقليمية ولا تخضع للتوازنات الوطنية."

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق.

    انظر أيضا:

    تركيا تعلن "تحييد" قيادي في "العمال الكردستاني" شمالي العراق
    بمشاركة قوات الكوماندوز… هل بدأت تركيا عملياتها النوعية شمالي العراق؟
    الكلمات الدلالية:
    تركيا, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook