Widgets Magazine
01:41 21 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    بلا قيود

    دوريات تركية وأمريكية تدخل شرق الفرات... وأنقرة تطلب من موسكو تمديد وقف إطلاق النار

    بلا قيود
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    مواضيع الحلقة: سفير العراق لدى الجامعة العربية يطالب بإعادة عضوية سوريا إلى الجامعة؛ "حزب الله" يعلن عن إسقاط طائرة إسرائيلية مسيرة؛ الوكالة الدولية للطاقة الذرية توافق نتنياهو باتهام إيران بتخصيب اليورانيوم شديد الإنشطار؛ رحالة سوري ينطلق من دمشق إلى موسكو على ظهر جواده الذي سيهديه للرئيس بوتين.

    الملف السوري

    طلبت تركيا من روسيا تمديد وقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد في إدلب والتي نفذها الجيش العربي السوري منذ يوم السبت الماضي وإستمرت لمدة 8 أيام، في هذا الوقت رفضت المجموعات الإرهابية المسلحة وقف إطلاق  النار، لا بل عملت على إعادة إنتشارها في منطقة  سهل الغاب وريف اللاذقية الشمالي الشرقي بإيعاز من أبو محمد الجولاني زعيم "هيئة تحرير الشام" تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي المحظور في روسيا.

    في إتصال هاتفي مع مراسلنا في في المنطقة الوسطة بسوريا باسل شرتوح، أكد أن الإرهابيين استغلوا الهدنة لإعادة تمركزهم وزيادة تحصيناتهم وتعزيزاتهم ورفضهم الانسحاب من منطقة خفض التصعيد ما دفع الجيش السوري لاستهدافهم وتكبيدهم خسائر فادحة، كما أن أهالي المناطق المحيطة بمحافظة إدلب ساندوا الجيش وطالبوا الجماعات الإرهابية بالخروج من المنطقة تجنبا لإرهاق الدماء وتحييدهم عن العمليات العسكرية.

    من جانب آخر في إطار الإتفاق الذي توصلت إليه أنقرة وواشنطن والذي يقضي بإنشاء “مركز عمليات مشتركة” في تركيا لتنسيق وإدارة المنطقة الآمنة” شمالي سوريا، بدأ يوم أمس الأحد تسيير أولى الدوريات الأمريكية التركية شرق الفرات ضمن المرحلة الأولى لإنشاء المنطقة الآمنة،حسب ما جاء في بيان لوزارة الدفاع التركية.

    وبحسب ما نشرت وسائل إعلام تركية، فإن رتلاً تركيا مكونا من 6 عربات مصفحة، ترفع العلم التركي، إجتاز الحدود مع سوريا على بعد 30 كم شرق قضاء أقجة قلعة، بولاية شانلي أورفة جنوبي تركيا، حيث إلتقي مع رتل أمريكي ، على أن يتحرك الرتلان العسكريان التركي والأمريكي من الحدود جنوبا في ريف مدينة تل أبيض، وستتم متابعة ودعم تحركات الدورية، بالطيران المروحي.

    تعليقاً على هذه المستجدات وفي حديث لـ "بلا قيود" قال  الخبير العسكري الاستراتيجي اللواء الدكتور محمد عباس: "الولايات المتحدة تسعى إلى الضغط على روسيا من خلال الدور التركي، والضغط على الدولة السورية أيضاً من خلال المسألة الإنسانية في إدلب، والهدنة بالنسبة لنا هي بعد إنساني وهي تأكيد على الدور الوطني السوري في تأكيد حقه على حماية أبنائه في إدلب الذين تستهدفهم اليوم المجموعات المسلحة بشكل غير مباشر من خلال استخدامهم كدروع بشرية  وإن الدولة السورية عندما تعلن الهدنة أو توافق عليها فإنها توافق عليها من موقع قوة ومن موقع الذي يعرف تماما المراحل الاستراتيجية لخوض الصراع في الشمال السوري".

    الملف النووي الإيراني

    إتهمت الوكالة الدولية للطاقة الذرية إيران بالبدء بتركيب مزيد من أجهزة الطرد المركزي المتقدمة وتمضي نحو تخصيب اليورانيوم بها برغم أن هذا محظور بموجب الإتفاق النووي الذي أبرمته مع القوى العالمية "حسب تعبيرها".

    وقال دبلوماسيان يتابعان عمليات تفتيش الوكالة ،إن عينات مأخوذة من موقع في طهران أظهرت وجود آثار لليورانيوم ليس من النوع عالي التخصيب، وهو ما يعني إنه لم يتم تنقيته إلى المستوى المطلوب لصنع أسلحة. إلا أن عنصرين منه شديدي الإنشطار و يمكن إستخدامهما في صنع قنبلة نووية.

    وتأتي اتهامات الوكالة الدولية متناغمة ومنسجمة مع  اتهامات رئيس وزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بتوسيع نشاطها النووي.

    الخبير بالشأن الإيراني إبراهيم شير أكد خلال إتصال هاتفي مع "بلا قيود" أن "إعادة تركيب أجهزة الطرد المركزية تتوافق مع الخطوة الثالثة التي أعلنها الرئيس الإيراني حسن روحاني، في إطار الخطوات التي أعطتها طهران للغرب كمهلة للعودة إلى الإتفاق النووي بعد نقدها لإلتزامها به، وإتهامات بنيامين نتنياهو ليست جديدة بل كانت منذ توقيع الإتفاق عندما كان يتهمها بأنها لن تنفذه".

    وحول ضغط إسرائيل بإتجاه عمل عسكري ضد إيران رأى شير أن "الإدارة الأمريكية لن تقوم بأي عمل عسكري ضد طهران لأنه تعي جيدا تكلفة التدخل العسكري بخصوص التجارة العالمية وأمن الخليج والقواعد العسكرية الأمريكية في المنطقة إضافة إلى أن الرئيس ترامب على أبواب إنتخابات مقبلة وهو بحاجة لأوراق تمكنه من النجاح في الإنتخابات".

    إعداد وتقديم: نغم كباس، ونواف إبراهيم

    الكلمات الدلالية:
    إيران, سوريا, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik