14:08 GMT08 يوليو/ تموز 2020
مباشر

    بعد ضغط دولي... واشنطن تنأى بنفسها عن خطط الضم

    بلا قيود
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    المواضيع: الولايات المتحدة تنأى بنفسها عن خطط الضم وتفوّض نتنياهو؛ استحداث وزارة للتركمان في العراق؛ انطلاق أعمال مؤتمر "دعم مستقبل سوريا والمنطقة" في بروكسل؛ الأردن يطالب الوزراء بتسليم سياراتهم الفارهة.

    تحاول الولايات المتحدة النأي بنفسها عن خطة ضم أراضي للسيادة الإسرائيلية، إذ أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أن توسيع السيادة الإسرائيلية قرار منوط بالإسرائيليين وأن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو هو من عليه اتخاذ القرار.

    في حديث لـ"بلا قيود" قال المحلل السياسي والأمني، ماجد هديب:

    إن تصريحات بومبيو لا تعني وقف الدعم الأمريكي لخطط الضم وإنما جاءت نتيجة الضغوط الدولية والعربية وخوفا من ردة الفعل الفلسطينية، لكن الموقف الأمريكي يدل على أن المرحلة المقبلة تستدعي عقد مؤتمر دولي للعودة إلى المفاوضات.

    الشأن السوري

    يستضيف الاتحاد الأوروبي حاليًا، النسخة الرابعة من مؤتمر بروكسل الرابع والمعروف باسم مؤتمر "دعم مستقبل سوريا والمنطقة"، والذي ينظمه الاتحاد الأوروبي بالتعاون مع الأمم المتحدة، ويبقى السؤال الأبرز ماذا يمكن أن يقدم هذا المؤتمر في ظل تجديد الاتحاد الأوروبي للعقوبات الاقتصادية المفروضة على الدولة السورية، وكذلك في ظل فرض "قانون قيصر" الأمريكي.

    حول هذا الموضوع قال لـ"بلا قيود"، المستشار القانوني في المفوضية السامية للأمم المتحدة للاجئين، الدكتور بسام حنا:

    إن المؤتمر هام جدا لأنه يهدف إلى حشد المجتمع الدولي لدعم الجهود التي تقودها الأمم المتحدة للوصول إلى حل سياسي دائم للأزمة السورية، وفي ظل عدم الاستقرار الذي تعيشه سوريا تزداد حاجيات اللاجئين السوريين خاصة مع تفشي فيروس "كورونا" وما يترتب عليه من آثار اقتصادية واجتماعية، من هذا المنطلق سيدعم هذا المؤتمر الشعب السوري في محنته.

    الاستماع للتفاصيل في التسجيل الصوتي.

    إعداد وتقديم: نغم كباس

    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook