09:38 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر

    خبير: ما حدث في السويس كارثة لكن مصر ستتدارك تكرارها مستقبلا

    بلا قيود
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    نناقش في حلقة اليوم: مصر تنجح بإنهاء أزمة الناقلة العالقة في قناة السويس، بعد الاتفاق الصيني الإيراني وتهديدات أمريكا هل تصبح الصين بالفعل أقوى من الولايات المتحدة؟، الجيش الأمريكي يقتحم مخيم الهول في سوريا، ولي العهد السعودي يبحث مع زعماء العرب مبادرة “الشرق الأوسط الأخضر” لزراعة 50 مليار شجرة.

    هنأ الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، شعبه والعالم بإنهاء أزمة السويس إذ قال: "نجح المصريون في إنهاء أزمة السفينة الجانحة وإعادة الأمور إلى مسارها الطبيعي رغم التعقيد الفني الهائل الذي أحاط بهذه العملية من كل جانب. ليثبت المصريون اليوم أنهم على قدر المسؤولية دوما، وأن القناة التي حفروها بأجساد أجدادهم ودافعوا عن حق مصر فيها بأرواح آبائهم... ستظل شاهدا على قوة الإرادة المصرية".

    وحول هذا الموضوع قال المحلل الاقتصادي المصري، عبد النبي عبد المطلب لـ "بلا قيود":

    "خسرت مصر حوالي 100 مليون دولار على الأقل بسبب هذه الحادثة بعد حرمانها من مرور حوالي 370 سفينة في القناة فضلا عن النفقات التي دفعتها هيئة القناة لاستئجار القاطرات العملاقة الهولندية والإيطالية والتكريك والحفر."

    قوة صينية إيرانية تقلق الولايات المتحدة

    أعربت الولايات المتحدة عن قلقها من الاتفاق الصيني الإيراني الاستراتيجي الموقع بين الجانبين لمدة 25 عاما.

    وحول هذا الموضوع قال الخبير بالشأن الصيني غسان يوسف لـ "بلا قيود":

    "من الطبيعي أن يقلق هذا الاتفاق الولايات المتحدة لأن حجم الاستثمارات سيبلغ نحو 450 مليار دولار وبالتالي إيران التي هي دولة إقليمية في المنطقة لديها علاقات جيدة مع روسيا والصين بينما لدى السعودية علاقات جيدة مع الولايات المتحدة، أما اقتصاديا فإن مشروع الحزام والطريق بعد هذا الاتفاق سيحقق نجاحا باهرا وسريعا."

    التفاصيل في الملف الصوتي.

    إعداد وتقديم: نغم كباس

    الكلمات الدلالية:
    مصر, قناة السويس, قناة السويس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook