14:01 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر

    فرنسا تلطف الأجواء بإعادة سفيرها إلى واشنطن

    بلا قيود
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    نناقش في هذه الحلقة: مخرجات القمة الروسية التركية في سوتشي، عودة السفير الفرنسي إلى واشنطن بعد أزمة صفقة الغواصات، الولايات المتحدة الأمريكية تحسم موقفها من تطبيع العلاقات الدبلوماسية مع الحكومة السورية، رئيس وزراء إسرائيل في أول زيارة تاريخية إلى البحرين.

    قررت الحكومة الفرنسية إعادة سفيرها لدى الولايات المتحدة، فيليب إتيان، إلى العاصمة الأمريكية واشنطن بعد نحو أسبوعين من الغياب إثر الخلاف بين البلدين حول صفقة الغواصات الأمريكية مع أستراليا، فهل أعادت فرنسا النظر في علاقاتها مع حلفاء "أوكوس" وهذه بداية لتلطيف الأجواء بينها وبين أمريكا لعودة الثقة بينهما؟

    وحول هذا الموضوع، قال الباحث في أكاديمية باريس الجيوسياسية، فيصل جلول لـ "بلا قيــود":

    "إن إعادة السفير الفرنسي إلى الولايات المتحدة الأمريكية مؤشر على أن فرنسا ليس لديها خيارات كثيرة تصعيدية لمواجهة أمريكا وهي مجبرة على الخضوع لقواعد اللعبة، فسحب السفير كان احتجاجا على ما أسمته "طعنة في الظهر" (أزمة الغواصات)، وهذا الاحتجاج لم يخترق سقفا عاليا، وبالتالي فرنسا تريد أن تكتفي بما حصل على الأقل، وربما تبحث في خطوات أخرى ولكن ليس بينها مناصبة واشنطن العداء أو الشقاق، وهناك حديث حول أن فرنسا قد تكون شريكة في الحلف الذي أنشأه بايدن في المحيطين الهادئ والأطلسي".

    قمة سوتشي تؤكد ضرورة الالتزام بإخراج الجماعات الإرهابية من إدلب

    وسط التغيرات التي تشهدها الساحة السورية بشكل عام وإدلب بشكل خاص، جاءت القمة الروسية التركية والتي استغرقت نحو ثلاث ساعات، بحث الرئيسان خلالها العلاقات الثنائية بين البلدين والتطورات في المنطقة والعالم، بما في ذلك سوريا وليبيا وأفغانستان وجنوب القوقاز.

    وحول هذا الموضوع، قال الباحث في العلاقات الدولية ومختص بالشأن الروسي، الدكتور فؤاد حشيش لـ "بلا قيود":  

    "إن اللّقاء بين الجانبين الرّوسي والتّركي يكتسب أهميّة في هذه الظروف لأن العلاقات بين البلدين متواصلة بشكل دائم، ومرّت بمراحل كثيرة، وخلال هذه القمّة جرى الحديث حول العديد من الملفات، خاصة منطقة إدلب، ويبدو أنّ هناك اتفاقا قد حصل لسحب القوّات المسلّحة من هناك وبالتّالي قد يكون أيضا هناك انسحابا أمريكيا لحل هذه المشكلة الموجودة في المنطقة وذلك بسبب وجود مدنيين في إدلب، وكان لابد من لقاء حضوري وجها لوجه بين الرئيسين للتوصّل إلى حل نهائي وإنهاء هذا الصراع".

    التّفاصيل في الملف الصوتي.

    تقديم: فرح القادري

    إعداد: حيدرة عجيب

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook