03:38 19 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    حول العالم

    ما هي أبرز نتائج الجولة الأولى من الإنتخابات الرئاسية الفرنسية؟

    حول العالم
    انسخ الرابط
    عماد الطفيلي
    الانتخابات الرئاسية الفرنسية (232)
    0 92

    ضيفا الحلقة: الباحث في أكاديمية باريس للجيو بوليتيك الأستاذ فيصل جلول، ورئيس المرصد اللبناني للعلاقات الدولية والإستراتيجية الدكتور وليد عربيد.

     

    النتائج الرسمية للإنتخابات الرئاسية الفرنسية تشير إلى  حصول المرشح للرئاسة الفرنسية ايمانويل ماكرون على 23.75 % من الأصوات ومارين لوبان على 21.53 % ويتأهلان إلى الدورة الثانية.

    بالطبع لم تخالف نتائج الجولة الأولى من الإنتخابات الرئاسية الفرنسيّة التوقعات التي كانت تتحدث عنها غالبيّة إستطلاعات الرأي، حيث كانت تشير إلى أن التنافس في الجولة الثانية سيكون بين المرشحين الوسطي ايمانويل ماكرون واليمين المتطرف مارين لوبان لكن هذا الأمر يدفع إلى طرح علامات الإستفهام حول مستقبل الجمهورية الفرنسيّة الخامسة والإتحاد الأوروبي، في ظلّ دعوة لوبان إلى الخروج من الإتحاد ودعوة ماكرون إلى التمسّك به.  

    وفي هذا السياق تبرز الأسئلة التالية:

    هل كانت نتيجة الجولة الاولى  لانتخابات الرئاسة الفرنسية متوقعة؟

    ما هي أبرز نتائج الجولة الأولى من الإنتخابات الرئاسية الفرنسية؟

     من هو المرشح الاوفر  حظا ليصبح رئيسا لفرنسا لاسيما أن غالبيّة المرشحين في الجولة الأولى أعلنوا عن دعمهم ماكرون بعد خروجهم من اللعبة الإنتخابية خاسرين؟

    في حال وصول احد المرشحين ماكرون او لوبان لسدة الرئاسة ،هل ستتغير السياسية الخارجية لفرنسا؟ 

    يقول عضو أكاديمية باريس للجيوبوليتيك الأستاذ فيصل جلول في حديث لإذاعتنا بهذا الصدد، نتائج الجولة الأولى من الإنتخابات كانت متوقعة بشكل مفادجئ وبدقة غير معهودة، وهذا ربما ثأر لاستطلاعات الرأي على كل الإقترافات الخاطئة  التي كانت تقترفها  من قبل. النتيجة تشبه الواقع إلى حد كبير حتى بالنسبة للمرشحين الأخيرين اللذان كانا يتنافسا على الرئاسة. لكن المفاجئة الكبرى حصلت من قبل أي أن ماكرون تم ترشيحه لرئاسة الجمهورية وهو غير معروف وليس له رصيد شعبي وبالتالي أصبح في غمضة عين مرشحا ليكون في قصر الأليزة بعد أشهر قليلة.

    ويشير رئيس المرصد اللبناني للعلاقات الدولية والإستراتيجية الدكتور وليد عربيد في حديث لإذاعتنا ، أعتقد بأن الترجيحات والدعم الذي تلقاه إيمانوييل ماكرون اليوم من قبل المرشحين السابقين الخاسرين في الجولة الأولى تؤكد على نجاحه في الدورة الثانية بمواجهة مارين لوبان، غير أن الجواب الحقيقي سيكون في 7مايو/أيار موعد الإقتراع في الجولة الثانية.

     هل يمكن القول بأن المرشح إيمانويل ماكرون قد حسم نتيجة الجولة الثانية لصالحه وهو سيكون الرئيس الفرنسي الجديد في ظل تأييد غالبية المرشحين الخاسرين  له في الجولة الأولى، أم ستحصل أي تطورات غير متوقعة تقلب مزاج الناخبين  رأسا على عقب في الفترة الفاصلة عن موعد الإقتراع القادم؟ فالأيام القادمة ستجيب على هذه التساؤلات.

    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    الموضوع:
    الانتخابات الرئاسية الفرنسية (232)
    الكلمات الدلالية:
    أخبار فرنسا اليوم, الانتخابات الرئاسية الفرنسية, باريس, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik