17:08 14 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    حول العالم

    بوتين: الأعمال الشجاعة والحازمة للعسكريين الروس ساعدت القوات السورية على دحر الإرهابيين

    حول العالم
    انسخ الرابط
    عماد الطفيلي
    0 30

    ضيف الحلقة: الخبير العسكري السوري العميد الدكتور علي مقصود

    تحتفل روسيا اليوم الجمعة 23 فبراير/شباط  بعيد حماة الوطن، هو عيد القوات المسلحة الروسية، الذي يخلد ذكرى تأسيس الجيش الأحمر السوفيتي، الذي حرر معظم أوروبا من الفاشية والنازية، ودك أسوار الرايخ الثالث ببرلين في الحرب العالمية الثانية أو كما تسمى في روسيا الحرب الوطنية العظمى.

    وفي هذا السياق، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الأعمال الشجاعة والحازمة للعسكريين الروس ساعدت القوات السورية على دحر الإرهابيين وأثبتت مدى جاهزيتهم لحل أصعب المهام.

    وقال بوتين في خطاب ألقاه في مراسم منح جوائز الدولة بمناسبة يوم حماة الوطن، اليوم الجمعة 23 فبراير/شباط: "ساعدوا بأعمالهم الشجاعة والحازمة والرجولية الجيش السوري على هزيمة الجماعات الإرهابية الكبيرة والمسلحة بشكل جيد". 

    وأضاف: "أريد أن أشكر اليوم كل من شارك في هذه العملية الصعبة وأثبت في الظروف الحربية الحقيقية مهارته العسكرية وأظهر بطولته وقوته وشجاعته".

    وذكر أن روسيا تتشرف في مثل هذا اليوم بالوطنيين الحقيقيين الذين يدافعون عن سيادة وأمن بلادهم، مشيرا إلى أن روسيا كانت تفتخر دائما بشجاعة وشرف ضباطها.

    وتابع أن العمل اليومي الصعب للعسكريين الروس ضمن التنمية النوعية للقوات المسلحة الروسية  سمح باستخدام المعدات الحديثة والنادرة في الجيش وبرفع المهارة العسكرية والتماسك أثناء التجارب والجاهزية التامة لعمليات التفتيش دون سابق إنذار.

     كما قدم الرئيس الروسي، في قاعة القديس جيورجي  في الكرملين وسام "النجمة الذهبية" إلى عائلة الرائد الطيار رومان فيليبوف الذي استشهد في إدلب بعد إسقاط الإرهابيين لطائرته المقاتلة، فضلا عن جوائز أخرى.

    وبحسب بوتين، تصدرت روسيا في الساحة العالمية من حيث جاهزية قواتها المسلحة ونوعية أسلحتها ومعداتها العسكرية، مؤكدا عزم الدولة الروسية على مواصلة الجهود لتعزيز قدرات البلاد الدفاعية بكل مكوناتها، بما في ذلك وسائل الردع النووي الاستراتيجية.

    وأشار رئيس الدولة بهذا الصدد إلى إنجازات قطاع الصناعات العسكرية في روسيا، موضحا أن مصانعه ومراكزه العلمية أثبتت فعاليتها وقدرتها على المنافسة.

    يقول الخبير العسكري السوري العميد الدكتور علي مقصود في حديث لبرنامج "حول العالم" بشأن المشاركة العسكرية الروسية في الحرب على الإرهاب في سوريا: لا شك أنه كان هناك علاقة وتحالف استراتيجي بين سوريا والاتحاد السوفياتي منذ خميسنيات القرن الماضي،  ولذلك الحديث عن المشاركة الروسية في هذه المرحلة، هي تعبير عن هذا الترابط الحضاري، ونوذجا حضاريا للتحالف الروسي- السوري الحالي.

    ويتابع مقصود قائلا: التعاون الاستراتيجي والدماء التي قدمها أبناء الاتحاد السوفياتي وحاليا روسيا الاتحادية، قد امتزجت مع دماء الجيش السوري، إن كان في الجولان، أو حتى في لبنان. في الحقيقة هي شاهد حضاري وشاهد حقيقي على عمق هذا التحالف.

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.

    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, أخبار روسيا اليوم, الإرهاب, الجيش الروسي, فلاديمير بوتين, روسيا الاتحادية, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik