Widgets Magazine
12:11 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    حول العالم

    هل يمكن لروسيا أن تلعب دورا فاعلا في تسوية الأزمة اليمنية

    حول العالم
    انسخ الرابط
    بقلم
    0 40
    تابعنا عبر

    ضيوف الحلقة: القيادي في حركة "أنصار الله" محمد البخيتي من صنعاء والكاتب والباحث السياسي الدكتور عبد العزيز قطان من الكويت وسيرغي سيريبروف، الباحث في مركز الدراسات العربية بمعهد الدراسات الشرقية التابع لأكاديمية العلوم الروسية.

    من جهة أخرى، أعرب مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن عن "صدمته" بالهجمات التي شهدتها مدينة الحديدة اليمنية وأدت إلى مقتل وجرح العشرات، مؤكدا أن ما حدث لا يمكن تبريره.

    وقالت منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ليزا غراندي، إن أعمال العنف هذه "تثير الصدمة"، مشددة على أن "المستشفيات محمية بموجب القانون الإنساني الدولي ولا شيء يمكن أن يبرر خسارة الحياة فيها".

    وأضافت أن مستشفى الثورة الذي تعرض للغارة "هو الأكبر في اليمن وأحد المنشآت الصحية القليلة التي لا تزال تعمل في المنطقة. كما أنه يضم أحد أفضل مراكز علاج الكوليرا في المدينة".

    وكانت  مصادر طبية قد أكدت مقتل 52 شخصا وإصابة  100 آخرين في غارة جوية للتحالف العربي على مدينة الحديدة باليمن. واستهدفت الغارة بوابة مستشفى الثورة في الحديدة، في وقت أكدت فيه مصادر محلية أن الغارة استهدفت ميناء صيد وسوقا للأسماك في المدينة. وأطلقت إدارة المستشفى نداء استغاثة دعت فيه المواطنين التبرع بالدم.

    من جهة أخرى، دعا المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، الجهات المتنازعة في الأزمة اليمنية للتفاوض في السادس من سبتمبر/أيلول المقبل في جنيف، مشددا على ضرورة بناء الثقة بين جميع أطراف النزاع.

    وقال غريفيث، اليوم الخميس، في كلمة له أمام جلسة في مجلس الأمن الدولي بشأن اليمن: "اجتماع جنيف المزمع بشأن اليمن سيكون بمثابة فرصة لبحث إطار للمفاوضات وبناء الثقة بين جميع أطراف النزاع في الأزمة اليمنية".

    وأضاف غريفيث أن هنالك فرصة لتحقيق السلام في اليمن، مشيرا إلى أنه بصدد إجراء مشاورات في المنطقة قبل انعقاد اجتماع جنيف من أجل الدفع باتجاه إيجاد حل للأزمة بعيدا عن الاقتتال، يرضي جميع الأطراف.

    وأكد المبعوث الأممي سعيه الدؤوب للوصول لحل سلمي لأزمة ميناء الحديدة، مشيرا إلى أنه توصل مع الجهات التي اجتمع بها إلى نتائج "بناءة" في هذا الصدد.

    من جانبه أكد نائب المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة فلاديمير سافرونكوف موقف بلاده الداعم لمبادرة غريفيث لعقد جولة من المباحثات اليمنية — اليمنية في جنيف في الـ 6 من سبتمبر المقبل.

    وقال سافرونكوف: "نحن في روسيا نؤيد هذه المبادرة بشكل كامل، ونعتبر إجراء المفاوضات بين الأطراف اليمنية أمرا ملحا".

    وأضاف الدبلوماسي الروسي: "إننا ننطلق من حقيقة أن تنفيذ هذه المبادرة سيحقق وضعا هادئا في الحديدة"، داعيا جميع أطراف النزاع اليمني "للاستفادة من فرصة إجراء مفاوضات في جنيف".

    يقول القيادي في حركة "أنصار الله" في حديث لإذاعتنا بشأن الغارة الجوية لقوات التحالف في الحديدة والتي أدت إلى قتل وجرح العشرات من المواطنين أمس الخميس ، والتي نفى فيها متحدث التحالف مسؤوليتهم عن ذلك. طبعا، ادعاءات المتحدث باسم تحالف العدوان بأننا نقتل أنفسنا، غير صحيحة بل سخيفة وتافهة، لأنهم هم من يقصفون تجمعات المواطنين في الأسواق. وقد أكدت العديد من المنظمات الحقوقية بأنهم هم من قاموا بقصف تلك الأسواق والمستشفيات، من خلال تقييمات ميدانية، لكنهم ينكرون ذلك في كل مرة. مثل هذه الادعاءات لن تفيدهم، لأنهم قد ارتكبوا المجازر في كل المناطق اليمينة، ويكررون ادعاءاتهم الكاذبة بعد تنفيذ ذلك. لكن الشعب اليمني أصبح واعيا ، ويدرك تماما الحقيقة،  واليوم يكتشف أبناء الحديدة هذه الحقائق.

    بدوره يقول سيرغي سيريبروف، الباحث في مركز الدراسات العربية، بمعهد الدراسات الشرقية، الأكاديمية الروسية للعلوم في حديث لإذاعتنا بشأن الأوضاع في اليمن، لقد كان هناك بالفعل العديد من الحالات في اليمن يمكن وصفها بأنها جرائم حرب. لقد تجاوز الوضع في البلاد كل الحدود المعقولة. وهذا يتعلق بكل من الوضع الإنساني والوضع السياسي، وبالتالي فإن مهمة الأمين العام للأمم المتحدة في اليمن مارتن غريفيث الحالية تمتلك فرصة للنجاح.

    يمكن لروسيا، بالطبع، لعب دور كبير في حل الأزمة في اليمن. وكان واضحا من خلال  الرسالة من صنعاء إلى الرئيس بوتين، والتي تم تسليمها له منذ نحو أسبوعين أن اليمنيين ينتظرون الدعم من روسيا وخاصة الدعم الدبلوماسي. إنهم لا يطلبون من روسيا المساعدة العسكرية ، لكنهم يطالبون ببدء عملية التفاوض والمساعدة في إنهاء الصراع العسكري في أقرب وقت ممكن ".

    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    انظر أيضا:

    اليمن... هجوم مكثف لـ"أنصار الله" على قوات هادي
    اليمن.. البنك المركزي يسحب أول دفعة من الوديعة السعودية
    اليمن يستأنف صادراته النفطية بـ 500 ألف برميل من شبوة
    اليمن... مواجهات عنيفة بين قوات الرئيس هادي و"أنصار الله" شمال غربي تعز
    الكلمات الدلالية:
    القانون الإنساني, هجمات, المستشفيات, مفاوضات, المبعوث الأممي, روسيا, الأزمة اليمنية, راديو سبوتنيك, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik