Widgets Magazine
03:18 17 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    حول العالم

    مناورات بحرية وجوية روسية ضخمة في المتوسط لإجهاض أي عدوان على سوريا

    حول العالم
    انسخ الرابط
    بقلم
    0 50
    تابعنا عبر

    ضيف الحلقة: الخبير العسكري والاستراتيجي، العميد علي مقصود.

    أعلن القائد العام للقوات البحرية الروسية، الفريق أول فلاديمير كورولوف، قائد المناورات في المتوسط، بيان القوات الفضائية والبحرية التابعة للأسطول البحري الروسي المشاركة في المناورات التي ستجري في البحر الأبيض المتوسط ، في الفترة من 1 وحتى 8 أيلول/ سبتمبر المقبل، ما مجموعه 26 سفينة حربية، من بينهم غواصتان و 34 طائرة.

    وقال كورولوف في مؤتمر صحفي:" سيشارك في المناورات مجموعة 26 سفينة حربية وسفن تابعة للبحرية، بما في ذلك غواصتين، و34 طائرة. رائد المجموعة الطراد الصاروخي "المارشال أوستينوف" التابع لأسطول بحر الشمال".

    وأشار إلى أنه تم الإعلان بشكل مسبق، أن المناطق التي ستجري فيها هذه المناورات خطرة بالنسبة لملاحة السفن والطائرات.

    هذا وأعلنت وزارة الدفاع الروسية، يوم أمس الخميس، أن قوات الأسطول البحري الروسي والقوات الجوية الفضائية الروسية، ستجري مناورات واسعة النطاق في البحر الأبيض المتوسط في الفترة من 1 وحتى 8 سبتمبر/أيلول المقبل.

    وجاء في بيان لوزارة الدفاع: "وفقا لخطة التدريب القتالي للقوات المسلحة الروسية، سيقوم تجمع القوات البحرية الروسية والقوات الفضائية الجوية الروسية في الفترة ما بين 1 و8 سبتمبر/أيلول من العام الحالي بتنفيذ مناورات واسعة النطاق في البحر الأبيض المتوسط بقيادة القائد العام للقوات البحرية الروسية، الفريق أول بحري فلاديمير كورولوف".

    في الوقت نفسه، أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الجمعة، معلقا على الأوضاع في إدلب، حق دمشق بطرد الإرهابيين من الأراضي السورية.

    وقال لافروف ردا على سؤال حول الأوضاع في إدلب: "تحدثتم عما إذا كانت روسيا وتركيا ستتوصلان إلى اتفاق، لكنكم نسيتم ذكر الجمهورية العربية السورية. بالدرجة الأولى هذا يخص السلطات السورية التي تملك كامل الحق بفرض سيادتها وطرد والقضاء على التهديد الإرهابي من أراضيها".  

    من جهة أخرى، أعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن قلق موسكو إزاء إنشاء واشنطن هيئات إدارية موازية في الساحل الأيسر لنهر الفرات، محذرا من أن هذا النشاط يمكن أن يؤدي إلى تقسيم البلاد.

    وأشار لافروف، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره السوري وليد المعلم اليوم الخميس، إلى أن الأمريكيين لا يقتصرون على النشاط العسكري في سوريا، بل يقومون وبنشاط بإعادة إعمار البنية التحتية والشبكات الاجتماعية — الاقتصادية في الساحل الأيسر للفرات، حيث ينشئون هيئات موازية للإدارة المحلية هناك".

    وشدد وزير الخارجية الروسي على أن نشاطا كهذا مثير للقلق، إذ أنه "قد يسفر عن محاولات تقسيم سوريا، وهذا الأمر غير مقبول على الإطلاق ويمثل انتهاكا سافرا لكافة قرارات مجلس الأمن الدولي المطالبة باحترام سيادة سوريا ووحدة أراضيها.

    انظر أيضا:

    عدوان إسرائيلي على سوريا من "عقب أخيل"
    اشتباكات طرابلس تستمر رغم التحذيرات الأممية... اتهامات متبادلة بين "حماس" و"فتح"... معركة إدلب وتأثيرها على الصراع في سوريا
    بوتين وأردوغان يعقدان لقاء ثنائيا يوم 7 سبتمبر حول سوريا
    توافد لبنانيين إلى سوريا... والسبب
    روسيا ترصد 27 خرقا لنظام وقف العمليات القتالية في سوريا
    وزير الخارجية التركي: التصعيد العسكري في إدلب يؤدي لتدمير العملية السياسية في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    الإرهابيين, البحر الأبيض المتوسط, طائرات, اتفاق, مناورات, تركيا, معركة إدلب, وكالة سبوتنيك, القوات البحرية الروسية, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik