01:57 GMT17 مايو/ أيار 2021
مباشر

    خبير: الأزمة الأوكرانية داخلية ويمكن حلها عبر تطبيق اتفاقية "مينسك"

    حول العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أنه إذا كان الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي يريد استعادة العلاقات مع روسيا فإن موسكو سترحب بذلك بالتأكيد.

    وأضاف بوتين قائلا: "إذا كان الحديث يدور عن بحث مشاكل دونباس، يجب قبل كل شيء أن تلتقي قيادة أوكرانيا مع قادة جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، ومن ثم بعد ذلك يمكن مناقشة هذه القضايا مع ممثلي دولة ثالثة، والتي في هذه الحالة هي روسيا".

    يقول أستاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية في جامعة سيفاستوبل عمار قناه، في حديث لبرنامج "حول العالم" بهذا الصدد:

    "الرد الروسي واضح جدا، ليس فقط على زيلينسكي، ولكن على كل هذه العملية التي نراها قد فعلَت من جديد، بناء على الضوء الأمريكي لزعزعة المنظومة الروسية والاقتراب عسكريا من الحدود".

    ويشير قناه إلى أن "الأزمة الأوكرانية هي أزمة داخلية، وجزء من حرب أهلية، واستمرارا لعمليات سياسية بدأت من عام 2014 ولغاية الآن. ولم تستطع السلطة السياسية في كييف التوصل إلى معادلات سياسية ممكنة لحفظ الاستقرار أو بدء علاقة جديدة في الداخل الأوكراني، استنادا إلى الإطار السياسي والدبلوماسي لحل هذه الأزمة، عبر إطار النورماندي، و تنفيذ اتفاقية مينسك".

    ولفت قناه إلى أن "الرفض الأوكراني الدائم  المتمثل في عدم الاعتراف بلوغانسك ودانيتسك، كأطراف معنية في هذه المعادلة، وإظهار أن الصراع بين روسيا وأوكرانيا، وأن الأخيرة تعاني من الخطر العسكري الروسي، هو الذي يعرقل حل الأزمة هناك".

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.

    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    الكلمات الدلالية:
    أوكرانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook