06:19 12 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    أجهزة أمن دول منظمة شنغهاي للتعاون تنسق إجراءات مكافحة الإرهاب

    أجهزة أمن دول "منظمة شنغهاي للتعاون" تنسق إجراءات مكافحة الإرهاب

    © Sputnik. Olga Balashova
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20

    بحث ممثلون عن الأجهزة الأمنية لدول "منظمة شنغهاي للتعاون في العاصمة الأوزبكية طشقند، اليوم الجمعة، مسائل التصدي لخطر "الدولة الإسلامية" (داعش) و"حزب التحرير الإسلامي" وغيرهما من التنظيمات الإرهابية المتطرفة.

    وتضم المنظمة كلا من روسيا والصين وكازاخستان وأوزبكستان وقيرغيزيا وطاجكستان. كما أن هناك خمس دول حصلت على صفة "مراقب" فيها وهي إيران وأفغانستان وباكستان والهند ومنغوليا.

    ومثل روسيا في الجلسة السادسة والعشرين لهيئة مكافحة الإرهاب الإقليمية التابعة لمنظمة شنغهاي النائب الأول لمدير هيئة الأمن الفيدرالية الروسية الجنرال سيرغي سميرنوف.

    وتمت خلال هذه الجلسة الموافقة على برنامج التعاون بين الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي، في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف للفترة من عام 2016  إلى عام 2018.

    كما تقرر تنفيذ مشروع مشترك للتدريب على التصدي لمحاولات عناصر الإرهاب الاستفادة من شبكة الإنترنت لتحقيق أهدافها.
    ومن الفعاليات المتفق عليها أيضا عقد ثالث مؤتمر علمي تطبيقي لمناقشة المسائل المتعلقة بالتعاون في المجالات الأمنية والمتصلة بها بين الدول — الأعضاء في منظمة شنغهاي من جهة، والدول التي حصلت على صفة "مراقب" من جهة أخرى.
    وأعلن في طشقند أيضا أن الجلسة المقبلة للممثلين عن  الأجهزة الأمنية لدول "منظمة شنغهاي للتعاون ستعقد في شهر أيلول/سبتمبر عام 2015 في جمهورية أوزبكستان.

     

     

    انظر أيضا:

    أجهزة أمن دول "منظمة شنغهاي للتعاون" تبحث مسائل مكافحة "داعش"
    سوريا قد تنضم إلى منظمة شنغهاي هذا العام بصفة مراقب
    روسيا ترى ضرورة تكثيف الجهود في إطار "منظمة شنغهاي" لمواجهة الإرهاب
    الكلمات الدلالية:
    منظمة شنغهاي للتعاون, الصين, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik