12:26 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    أول بروفة ليلية للعرض العسكري بمناسبة عيد النصر في موسكو

    خبير عسكري: عرض أحدث ترسانة للأسلحة الروسية في "احتفالات النصر" يردع أعداء موسكو

    © Sputnik. Vladimir Astapkovich
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 260741

    تستعد روسيا لاحتفالات الذكرى الـ70 للانتصار على ألمانيا النازية في الحرب العالمية الثانية في التاسع من مايو/ آيار، بمشاركة أكثر من 30 زعيما ورئيس دولة ورئيس حكومة من أنحاء العالم، في الاحتفال المرتقب الذي يشهد استعراضا لأحدث ما تتضمنه ترسانة الأسلحة الروسية من عتاد عسكري وأسلحة متطورة، من بينها طرازات ومنظومات تسليح تعرض لأول مرة.

    وحول هذا الأمر، يرى الخبير العسكري المصري، اللواء محمود زاهر، في تصريحات خاصة لوكالة "سبوتنيك" الروسية، أن هذا العرض يمكن تلخيصه في 3 نقاط رئيسية. أولاًــ أن الجيش الروسي سيعمل على استعراض قوته وامتلاكه أقوى أنظمة التسليح العسكرية الحديثة والمتطورة، كما ستسهم الاحتفالية في الكشف عن بعض أهم العتاد في الجيش الروسي، والخروج ببعض الأنظمة العسكرية من حيز السرية، وذلك لدعم عملية ردع أعداء الدولة؛.

    وأوضح الخبير العسكري المصري أن الهدف الثاني هو إحياء ذكرى وتاريخ البطولات العسكرية والانتصارات التي حققها الروس، بصفة خاصة، والشعوب الأخرى بصفة عامة، والقول إن الحروب لا يجب أن تكون أولوية في العملية السياسية، خاصة عند التطرق إلى حرب مثل الحرب العالمية الثانية، التي تكبد فيها الطرفان خسائر فادحة؛.

    ويتمثل الهدف الثالث في الإشارة إلى أن وجود أعداء وحلفاء الأمس مجتمعين اليوم في ساحة واحدة، يحمل دلالات ومعان كبيرة للأجيال الحالية، كما أنها تعكس بعض المفاهيم التي تؤكد أنه رغم حتمية الحروب في بعض الأحيان، فإن اجتماع الحلفاء والأعداء في مثل هذه الاحتفالية تؤكد امكانية استمرارية الحياة والتعاون القائمين على تبادل المصالح والمنافع على أساس حماية أرواح الناس وعمارة للأرض بما ينفع البشرية.

    من المقرر أن يبدأ العرض العسكري في التاسع من مايو/ آيار، في تمام الساعة 11:30 بتوقيت موسكو، بمرور أرتال آلية تاريخية على رأسها الدبابة  T-34، والمدفع الذاتي الحركة  SU-100، ومن ضمن تشكيلة الأرتال الآلية، سيشارك عناصر من قوات الصواريخ والمدفعية على مدافع الهاوتزر ذاتية الدفع   "MSTA-S"، بالإضافة إلى منظومات صواريخ "إسكندر"، والمركبات  المصفحة من طراز "تيجر" و"تايفون"، ومدرعات ودبابات  T-90، ويشارك سلاح الدفاع الجوي الروسي بمنظومات صواريخ ومضادات جوية من نوع "بوكM2"، و"تور M2U".

    وسيشارك في العرض العسكري أكثر من 15 ألف شخص و200 قطعة من المعدات العسكرية، بما في ذلك أحدث نماذجها، كما ستشارك الدبابة الروسية الجديدة "أرماتا"، التي تعد أقوى دبابة في العالم، ، بالإضافة إلى المنظومة الصاروخية المتطورة "إس — 400" الحديثة.

    كما يشهد الاحتفال استعراضا لمدفع "كواليتسيا" المثير، الذي أبدع فريق المهندسين في مدينة نيجني نوفغورود الروسية في ابتكاره وتصميمه، والوصول به إلى مكانة متفوقة بوصفه قطعة حربية ذاتية الحركة لا يوجد مثيل لها في بقية دول العالم.

    "كواليتسيا"، هو عبارة عن آلة روبوتية على درجة عالية من الآلية والتطور، ويديرها طاقم عبر كمبيوتر موجود في قمرة مدرعة منفصلة. وحسب المعلومات المتوفرة، فإن مدفع "2 إس35 كواليتسيا إس في" يحتوي على ماسورتين لإطلاق قذائف عيار 152 ملم. ويضاهي راجمة القذائف الصاروخية في سرعة إطلاق النيران ويتفوق عليها في دقة الإصابة.

    انظر أيضا:

    أول "بروفة" ليلية للعرض العسكري بمناسبة عيد النصر في موسكو
    الشبيبة العسكرية أثناء التحضيرات للعرض العسكري في عيد النصر
    أهم سلاح صاروخي استراتيجي يشارك في عرض النصر
    الكلمات الدلالية:
    أسلحة, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik