20:48 11 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    صورة للقمر التقطها رائد الفضاء الروسي أوليغ أرتيمييف

    روسيا والصين تستعدان لإحداث طفرة برحلة مأهولة للهبوط على سطح القمر

    © Photo/ Roscosmos/Oleg Artemiev
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 60

    تستعد روسيا والصين لإحداث طفرة في الفضاء، والتي تعادل أول رحلة للفضاء قام بها الاتحاد السوفيتي وأمريكا على متن مركبة "سويوز" - "أبولو" منذ 40 عاما.

     يفكر الخبراء الروس بالتعاون مع الأصدقاء من الصين لخلق وحدات ومستويات فنية مشتركة للبعثات المأهولة إلى القمر، كما أن مستوى التطوير العالي في مجال تكنولوجيا الفضاء الصينية يسمح بالتعاون مع روسيا في مجال المدار الأرضي المنخفض.

    ومن جانبه، أكد مصدر في صناعة الفضاء والصواريخ الروسية أن الهبوط المشترك لمستكشفي الفضاء الروس والصينيين إلى القمر يمكن أن يحدث في منتصف عام 2020، بالإضافة إلى أنه قبل ذلك سيتم وضع معايير مشتركة للعمل.

    وأوضح أحد الأكاديميين في الأكاديمية الروسية الفضائية ألكسندر غيليزنيكوف، أنه لا يعتقد بأنه ستكون هناك مشكلة صعبة في العمل المشترك، نظرا لأن الصين استخدمت في التسعينيات التكنولوجيا السوفيتية في مجال الفضاء، وبناء عليها تم إنشاء التكنولوجيا الخاصة بهم، ولذلك ستكون المعايير المشتركة موحدة ولن تكون هناك أي مشاكل، كما أن هذا المجال من التعاون يشمل قطاعات حساسة للغاية.

    في الوقت نفسه، يعتقد الخبراء أن الطاقم الروسي الصيني الذي يستعد  لرحلة القمر المأهولة قد يستخدم الصاروخ الروسي الحامل "أنغارا".

    انظر أيضا:

    روسيا تخطط لإنزال رواد فضاء على سطح القمر عام 2029
    روسيا تحدد موعد رحلة مأهولة إلى القمر
    الكلمات الدلالية:
    الصين, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik