00:21 20 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    وزارة خارجية روسيا

    توقعات بنشوب حرب محدودة بين الغرب وروسيا

    © Sputnik. Viktor Tolochko
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 5586144

    تسير العلاقات بين روسيا والدول الغربية إلى التدهور وقد تصل إلى صدام عسكري أو حرب محدودة تدمر النظام العالمي القائم بحسب رأي خبير من المعهد الروسي لأبحاث الأمن الدولي.

    لا يتوقع خبراء ترطيب العلاقات بين روسيا والدول الغربية الرئيسية والتي تدهورت تدهورا ملحوظا في الفترة الأخيرة، متأثرة بالانقلاب المعادي لروسيا في أوكرانيا.

    وصرح الخبير أليكسي فيسينكو من معهد أبحاث الأمن الدولي التابع لأكاديمية العلوم الروسية، بأنه لا يتوقع أي تحسن للعلاقات الروسية الغربية في الوقت القريب، بل يتوقع مزيدا من التدهور.

    أتت تصريحاته تعقيبا على تقرير عن العلاقات الغربية الروسية نشره معهد العلاقات الدولية الملكي البريطاني جاء فيه إن العلاقات بين الغرب وروسيا تسير إلى التدهور، وعلى الغرب أن يعزز الناتو (حلف شمال الأطلسي) باعتباره أداة أساسية لمواجهة روسيا، ويُبقي على العقوبات ضد روسيا إلى أن تُحل الأزمة في أوكرانيا.

    ويقول الخبير إن الأمور تسير من السيئ إلى الأسوأ وقد تنتهي إلى نشوب صدام عسكري أو حرب محدودة في بلد ما ثالث تقضي على النظام العالمي القائم، وتقيم نظاماً جديداً.

    وحدد خبراء المعهد البريطاني إحدى المهام الرئيسية المطروحة على الدول الغربية في تحويل أوكرانيا إلى "دولة سيدة قادرة على الدفاع عن النفس".

    ويقول الخبير فينينكو إن هذا موقف متوقع، ويوضح أن الغرب ينظر إلى أوكرانيا بأنها تضمن استحالة إعادة بناء الاتحاد السوفيتي. ولهذا السبب أثار انفصال القرم عن أوكرانيا وعودة هذه المنطقة إلى روسيا أعصاب الغرب.

     

     

    انظر أيضا:

    أول قمة لمجموعة الدول الكبرى بدون روسيا منذ 16 عاما
    بروكسل تحاول إزعاج موسكو
    روسيا ترد على الحملة العقابية
    الكلمات الدلالية:
    العالم, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik