05:33 22 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    غازبروم

    "روس آتوم" تشارك في مفاعل الضبعة و"غازبروم" تدرس توريد الغاز لمصر

    © Sputnik. Максим Блинов
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 57350

    أعلن وزير التجارة والصناعة المصري، منير فخري عبدالنور، أن شركة "غازبروم" الروسية تدرس حالياً توريد الغاز المسال إلى مصر بعقود متوسطة الأجل، وكذا المشاركة في عمليات التنقيب عن الغاز،فضلاً عن استثمارات مباشرة لإقامة محطات توليد الكهرباء وتوريد الغاز اللازم لها، لافتا إلى أن روس آتوم تبدي اهتماما بالمشاركة في إنشاء مفاعل الضبعة.

    وأكد عبدالنور، في بيان صادر عن وزارة التجارة والصناعة، الخميس، أن عدداً من الشركات الروسية الكبرى المشاركة في منتدي سان بطرسبرج الدولي أعربت عن رغبتها في الاستثمار في مصر خلال المرحلة المقبلة من خلال ضخ استثمارات مباشرة في العديد من القطاعات وعلي رأسها قطاعي الطاقة والغاز.

    وأشار الوزير المصري إلى أنه التقى، على هامش مشاركته في منتدي سان بطرسبرج، النائب الأول لرئيس مجلس إدارة شركة "روس آتوم" كيريل كوماروف، الذي شرح رؤية الشركة للاستثمار في مصر خاصة في مجال تحلية مياه البحر.

    ونقل البيان عن كوماروف قوله إن شركة "روس آتوم" ترغب في إقامة محطة لتحلية مياه البحر الأحمر في شمال سيناء، وكذلك إقامة مصنع لإنتاج المعدات اللازمة لهذه المحطة باستثمار روسي مباشر، فضلاً عن استمرار المفاوضات الخاصة بمساهمة الشركة في بناء المفاعل النووي للأغراض السلمية وتوليد الكهرباء بمنطقة الضبعة (على ساحل البحر المتوسط شمالي غرب مصر)."

    وأشار البيان إلى أنه من المقرر أن يلقي عبدالنور كلمة مصر أمام منتدي بطرسبرج الدولي، موضحاً أنها ستتناول أهمية التقارب المصري الروسي علي المستويين السياسي والاقتصادي، وكذا استعراض أهم الإجراءات التي اتخذتها الحكومة المصرية لتحسين مناخ الاستثمار وجذب المستثمرين الأجانب للاستثمار في مصر، وبصفة خاصة المشروعات القومية الكبرى التي أعلنت عنها الحكومة.

    كما يلتقي الوزير عبد النور، عدداً من كبار المسؤولين الروس ومن بينهم وزراء الزراعة والتجارة والصناعة، إلى جانب رئيس الاتحاد الاقتصادي الأوراسي، لبحث الإسراع في بدء التفاوض حول توقيع اتفاق تجارة حرة بين مصر ودول الاتحاد الذي يضم كل من روسيا الاتحادية وبيلاروسيا وكازاخستان وأرمينيا.

    كانت أعمال الدورة التاسعة عشرة لـ "منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي"، قد بدأت في وقت سابق اليوم تحت شعار "حان وقت العمل: الجهود المشتركة لتحقيق الاستقرار والنمو".

    وتشارك في أعمال المنتدى، التي تتواصل حتى السبت المقبل، 900 شركة روسية وأجنبية، ومشاركين من 114 دولة من بينها 42 دولة ممثلة بوفود رسمية.

     

     

    انظر أيضا:

    انطلاق أعمال منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي الـ19
    مشاركة ممثلين عن 114 دولة في منتدى بطرسبورغ تدل على فشل العقوبات الغربية
    الكلمات الدلالية:
    الاتحاد الاقتصادي الأوراسي, سانت بطرسبورغ, كازاخستان, أرمينيا, بيلاروسيا, مصر, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik