Widgets Magazine
05:39 25 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    سيرغي لافروف

    لافروف: مطالبة الرئيس السوري بالرحيل كشرط مسبق لمكافحة الإرهاب أمر ضار وغير واقعي

    © Sputnik . Sergey Piatakov
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10

    اعتبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن مطالبة الرئيس السوري بشار الأسد بالرحيل كشرط مسبق للشروع في مكافحة الإرهاب، أمر ضار وغير واقعي.

    ودعا لافروف في كلمة ألقاها، اليوم الثلاثاء، في موسكو أمام طلبة وأساتذة معهد العلاقات الدولية التابع لوزارة الخارجية الروسية، بمناسبة بدء السنة الدراسية الجديدة في البلاد، إلى التخلي عن المطالب المذكورة التي ما زالت الدول الغربية  متمسكة بها، باعتبار أن رفع هذه المطالب سيتيح إمكانية زيادة فعالية مكافحة الإرهاب.

    وشدد وزير الخارجية الروسي على أن بشار الأسد ما زال رئيسا شرعيا تماما، على الرغم من التصريحات الغربية. وأعاد لافروف إلى الأذهان في هذا الصدد أن الغرب كان يعتبر السلطات السورية شريكا شرعيا لدى تنفيذ عملية إزالة الأسلحة الكيماوية الموجودة بحوزة هذا البلد العربي.

    ولفت الوزير إلى أن إزالة ترسانة سوريا الكيماوية الحربية جرت في إطار تنفيذ مبادرة طرحتها روسيا وقتذاك. واليوم تجذب موسكو اهتمام العالم إلى مبادرة جديدة حول تفعيل مكافحة الإرهاب قدمها الرئيس فلاديمير بوتين انطلاقا من ضرورة توحيد جهود جميع الأطراف التي تدرك الخطر الكبير الذي يمثله تنظيم "الدولة الإسلامية" والجماعات الإرهابية الأخرى.

    وأدان لافروف في هذا السياق تدمير معابد مدينة تدمر الأثرية السورية من قبل إرهابيي "داعش"، معتبرا أن هذه الأعمال تستهدف زعزعة قاعدة الثقافة العالمية.

    انظر أيضا:

    لافروف: توحيد صفوف المعارضة على أساس الحوار مع دمشق شرط مهم لتسوية الأزمة السورية
    لافروف يلتقي يوم 31 أغسطس مع عدد من قيادات المعارضة السورية
    لافروف يلتقي أعضاء لجنة متابعة لقاءات موسكو التشاورية بداية الأسبوع القادم
    لافروف: موسكو ترفض مطالب رحيل الأسد، ومن يقرر ذلك هو الشعب السوري
    الكلمات الدلالية:
    بشار الأسد, سيرغي لافروف, فلاديمير بوتين, داعش, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik