05:40 17 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    الوضع في سوريا

    كيف تساعد روسيا سوريا

    © Sputnik.
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 180260

    تواصل روسيا دعمها لسوريا في مواجهة الإرهاب.

    دعا بان كي مون، الأمين العام للأمم المتحدة، إلى إجراء تغييرات جوهرية على نشاط المنظمة الدولية المتعلق بحفظ السلام، تتضمن إعداد خطة لنشر قوات قادرة على تنفيذ عملية السلام في أي منطقة من مناطق العالم. وليس مستبعدا أن تقوم الأمم المتحدة بتشكيل قوات الانتشار السريع لحفظ السلام من وحدات تابعة لقوات دول معينة تملك قوات من هذا النوع. وتجدر الإشارة إلى أن روسيا إحدى الدول القليلة التي تضم قواتها المسلحة وحدات مهيأة لعمليات حفظ ودعم السلام.

    وفي ما يخص المنطقة التي تشهد الحرب ضد  الخطر الإرهابي الذي يشكله تنظيم "الدولة الإسلامية"، ألمح أرفي لادسوس، نائب أمين عام الأمم المتحدة لعمليات دعم السلام، إلى احتمال نشر قوات تابعة للأمم المتحدة في هذه المنطقة عند الضرورة، مذكرا بوجود بعثة عسكرية للأمم المتحدة في مرتفعات الجولان السورية.

    ويجدر بالذكر أن الجنرال فلاديمير شامانوف قائد قوات المظلات الروسية أعلن، في وقت سابق، عن استعداد القوات التي يقودها لمساعدة سوريا في محاربة الإرهاب.

    وجددت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم (15/9/2015)، موقفها الرافض لمساعدة سوريا بشكل انفرادي دون الاستعانة بالتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة. وقال جوش إرنست، المتحدث الرسمي باسم البيت الأبيض، إن عدم انضمام روسيا إلى التحالف الدولي يمكن أن يُفسَّر بأن روسيا تعارض الدول الستين التي تؤيد التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

    ولم يستبعد المتحدث باسم البيت الأبيض أن يجري الرئيس الأمريكي باراك أوباما اتصالا جديدا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بشأن سوريا، مشيرا إلى أن واشنطن ترى أن موسكو تهتم بإنجاح الحرب ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

    ونقلت وسائل الإعلام الأمريكية أخيرا عن مصادر في البنتاغون أن 7 طائرات روسية من طراز "آن-124 رسلان" حملت أشخاصا يرتدون الزي العسكري إلى مطار قريب من مدينة اللاذقية السورية.

    وصرح إيغور كوناشينكوف، المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، بأن طائرات "آن-124" حملت الغذاء والمواد الضرورية لإنشاء مخيم لإيواء أكثر من ألف لاجئ. ومن جانبه، قال سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا، إن "خبراءنا العسكريين موجودون هناك لتوفير الخدمات الفنية للعتاد الروسي ومساعدة الجيش السوري على استخدام هذا العتاد".

    وأضاف لافروف "سوف نستمر في توريد هذا العتاد للدولة السورية حتى تقدر على الدفاع عن النفس ضد الخطر الإرهابي". 

    وما فتئت وسائل الإعلام الأمريكية تزعم، مع ذلك، أن روسيا بصدد إنشاء قاعدة عسكرية قرب اللاذقية. وقد دحضت موسكو هذه المزاعم، حين أعلنت عن خطة لحل الوضع في سوريا تركز على إجراءات دبلوماسية ترعاها الأمم المتحدة، وتهدف إلى رص صف الحكومة والمعارضة السورية لمواجهة الإرهاب. وقد تكون الزعيمة الألمانية أنجيلا ميركل اطلعت على تفاصيل الخطة الروسية، إذ دعت إلى ضرورة أن تتعاون ألمانيا والدول الأوروبية الأخرى مع روسيا من أجل حل الأزمة السورية.

    ويتوقع مراقبون أن تعلن روسيا رسميا عن خطتها، عندما يتحدث الرئيس فلاديمير بوتين خلال الدورة الـ70 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نهاية سبتمبر/ أيلول. وكشف يوري أوشاكوف، مساعد الرئيس بوتين، أن كلمة الزعيم الروسي بالاجتماع الـ70 للجمعية العامة ستتناول، من جملة أمور أخرى، مكافحة الإرهاب بصورة مشتركة.

     

     

    انظر أيضا:

    بيسكوف: روسيا لاتقوم بمحادثات سرية بشأن سورية
    لافروف: روسيا مستمرة في توريد المعدات العسكرية إلى سوريا لدعم قدراتها الدفاعية
    الرئيس اليوناني يدعو واشنطن وموسكو لبذل قصارى جهودهما لوقف الحرب في سوريا
    قلق أمريكي من تحركات روسيا في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik