05:53 GMT08 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    صرح الرئيس بوتين بأن الكلمة التي سيلقيها من منصة الأمم المتحدة تتضمن الرؤية الروسية للعلاقات الدولية ومكافحة الإرهاب.

    كشف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في تصريح خاص للصحفي الأمريكي تشارلي روز أنه سينتهز فرصة التحدث من على منصة الأمم المتحدة بمناسبة افتتاح الدورة الـ70 للجمعية العامة ليقدم الرؤية الروسية للمجتمع الدولي حول العلاقات الدولية ومستقبل المنظمة الدولية والمجتمع الدولي، ويتطرق أيضا إلى موضوع مكافحة الإرهاب، وعلى الأخص محاربة تنظيم "داعش".

    وعن مكافحة الإرهاب في سوريا وما سماه الصحفي الأمريكي بالوجود الروسي في هذا البلد قال بوتين إن ما يسمى بالوجود الروسي في سوريا "يتمثل اليوم في توريد الأسلحة للحكومة السورية وتدريب الكوادر وتقديم المساعدة الإنسانية للشعب السوري".

    ونوه بوتين إلى أن روسيا تقدم المساعدة العسكرية التقنية لسوريا من أجل محاربة الإرهاب "تلبية لطلب الحكومة السورية بموجب العقود الدولية الشرعية ووفقا لميثاق الأمم المتحدة، أي طبقا للقانون الدولي الذي يسمح بل يستوجب تقديم شتى المساعدات، وبالأخص المساعدة العسكرية، إلى الحكومات الشرعية بموافقتها أو بطلبها أو وفقا لقرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة".

    وأشار بوتين إلى وجود الجيش الشرعي الوحيد في سوريا وهو "جيش الرئيس السوري الأسد".

    وأضاف أن "جيش الأسد يحارب تنظيمات الإرهاب".

    أما بالنسبة لتوفير الدعم للمجموعات المسلحة غير الشرعية فقد كشف بوتين أنه يرى أن تقديم المساعدة العسكرية للتشكيلات غير الشرعية يتنافى مع أحكام القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة.  

    انظر أيضا:

    مجلس الأمن الروسي برئاسة بوتين يبحث تطورات الوضع في سوريا
    بوتين: حل الأزمة السورية ممكن فقط من خلال تعزيز السلطة الشرعية
    خبراء يتوقعون إعلان بوتين عن خطة لمحاربة الإرهاب
    الكلمات الدلالية:
    فلاديمير بوتين, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook