22:49 22 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    الكسندر بورتنيكوف

    دول رئيسية أوصلت العالم إلى حافة حرب بمساعدة "داعش"

    © Sputnik. Sergey Guneev
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 113451

    كان لعدد من الدول الرئيسية دور كبير في إنشاء تنظيم "داعش" (الدولة الإسلامية) الإرهابي.

    لفت الكسندر بورتنيكوف، مدير جهاز الأمن الروسي (إف إس بي)، في كلمة ألقاها، اليوم، خلال اجتماع قادة الأجهزة الأمنية للدول أعضاء رابطة الدول المستقلة إلى أن المجتمع الدولي يجابه اليوم "الدولية الإجرامية" التي يمثلها تنظيم إرهابي يسمي نفسه بـ"الدولة الإسلامية".

    وخرج هذ التنظيم إلى حيز الوجود بفضل "سياسات بعض دول العالم الرئيسية والإقليمية التي حاولت تحقيق أهدافها الاستراتيجية في آسيا وأفريقيا بمساعدة التنظيم الإرهابي هذا".

    وكانت النتيجة — والكلام ما زال لمدير الجهاز الأمني الروسي — أن هذه الدول أوصلت العالم إلى حافة حرب لا يحمد عقباها.

    وتمكن مؤسسو "الدولة الإسلامية" من تجنيد كثير من أبناء الجمهوريات السوفيتية السابقة للقتال في صفوف التنظيمات الإرهابية في سوريا والعراق.

    وأشار مدير الجهاز الأمني الروسي إلى أنه تم تكوين حوالي 10 مجموعات مسلحة تابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية" من مواطني روسيا وأوكرانيا وجورجيا وجمهوريات آسيا الوسطى.

    وقال مدير "إف إس بي" إن روسيا استجابت لطلب المساعدة العسكرية الذي تقدمت به القيادة السورية، لكي تساند القوات المسلحة السورية أثناء محاربتها التنظيمات الإرهابية وتمنع عودة الإرهابيين إلى البلدان التي انطلقوا منها.

    انظر أيضا:

    مسئولة سورية: لولا الدعم الروسي لكان الإرهاب أكثر انتشاراً في بلادنا
    روسيا وسوريا تمضيان حتى نهاية الشوط في مكافحة الإرهاب
    لافروف ينبه كيري إلى تنفيذ قرارات محاربة الإرهاب
    الكلمات الدلالية:
    العالم, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik