07:31 19 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    نظام صاروخي استراتيجي ICBM RT-23

    روسيا تصنع أحدث نظم صاروخية

    © Sputnik. Sergei Kompaniychenko
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 142931

    سيتم في روسيا تصنيع نظام جديد لإطلاق الصواريخ إلى الفضاء الخارجي لحمل الصواريخ الباليستية، بما فيها الصواريخ العابرة للقارات من طراز "ساتانا"(الشيطان) في العام 2017، بعد أن أجريت الاختبارات الأولية لها،

    موسكو- سبوتنيك.  وقال سيرغي سكوكوف، نائب مدير الهيئة الروسية المتحدة لتصنيع منتجات نظم التكنولوجيا والاتصالات، وأنظمة التحكم الآلي، المدرجة ضمن "روسيتيخ" إنه يجري العمل حالياً في هذا المشروع لتطوير هذه النظم الصاروخية، بموجب عقد مع شركة الفضاء الدولية "كوسموتراس"، اعتماداً على برنامج التعديل والإطلاق الصاروخي المعروف باسم "دنيبر".

    وقال سكوكوف: "الآن نحن بصدد إنشاء الجيل التالي من تلك النظم الصاروخية "الموحدة"، والتي يمكن استخدامها لعمليات الإطلاق إلى الفضاء، وليس فقط لصواريخ "أر أس-20 بي"، ولكن أيضاً لأنواع أخرى من الصواريخ التي تمت إزالتها من الخدمة، علماً بأن المعدات الجديدة المتعلقة بأجهزة الإطلاق اجتازت بالفعل التجارب الأولية، وسيستكمل العمل بهذا المخطط حتى العام 2017".

    ويتميز الجيل الجديد من أجهزة التحويل لإعداد وإطلاق الصواريخ، من جزأين، وضع الجزء الأول منها في ضوابط مقر القيادة، فيما وضع الجزء الثاني على منصة الإطلاق الصاروخية.

    وأضاف سكوكوف: "يتم التحكم بهذه المعدات عن بعد، وتتم عملية التحقق والتدقيق من مقر قيادة أنظمة المعدات الصاروخية، وكذلك التكنولوجية، والتي تم وضعها على منصة الإطلاق، ومن بعدها تعطى الأوامر للبدء بعمليات الإطلاق".

    والجدير بالذكر أن برامج التحويل والتعديل الصاروخية تطورت بفضل الخبرة المتراكمة في عمليات إطلاقها للصواريخ العابرة للقارات، بعد أكثر من 100 تجربة، تم القيام بها لحمل الصواريخ والمركبات إلى المدار، وستساهم عمليات الإطلاق الناجحة للسفن الفضائية، باستعمال هذا النوع من النظم الصاروخية، في الحفاظ على مكانة روسيا وصورتها الرائدة، كشريك موثوق به في سوق خدمات الإطلاق، وستسمح أيضاً بحل مشاكل الصواريخ المتعلقة بعملية إعادة التشغيل والإطلاق، باستخدام عمليات التمويل من خارج الميزانية.

    انظر أيضا:

    روسيا: تجربة نظام صاروخي جديد لدى أسطول بحر البلطيق
    بعد إرسالها نظاما صاروخيا متقدماً إلى سوريا : هل قلبت موسكو قواعد اللعبة؟
    الكلمات الدلالية:
    أسلحة, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik