18:18 18 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    طائرة ايروفلوت

    إلغاء الرحلات السياحية الروسية إلى تركيا

    © Sputnik. Natalia Seliverstov
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 32930

    لا خطط لإجراء عمليات سحبٍ مبكر للسياح الروس من تركيا.

    موسكو — سبوتنيك

    أعلن نائب رئيس رابطة منظمي الرحلات السياحية في روسيا، ديميتري غورين، اليوم الأربعاء، أن جميع منظمي الرحلات السياحية في روسيا، ألغوا رحلاتهم إلى تركيا، وأوقفوا بيع تذاكر الجولات السياحية، ولكن لا خطط لإجراء عمليات سحبٍ مبكر للسياح الروس من تركيا.

      وقال غورين: "في الوقت الراهن جميع منظمي الرحلات السياحية، ألغوا الرحلات الجوية "تشراتر"، وتوقفت عقود بيع الجولات السياحية للمواطنين، الذين سافروا إلى هناك، ولا خطط لإعادتهم بشكلٍ مبكرٍ إلى روسيا".

    هذا وقد أوصت الخارجية الروسية، المواطنين الروس بعدم السفر إلى تركيا في المستقبل، بسبب غياب الأمن هناك. واعتبرت أن التهديد المتزايد للإرهاب في تركيا ليس أقل قدرا من مصر. وعلى ضوء هذه التصريحات علقت "روس توريزم" رحلاتها إلى تركيا.

    وأعلنت الشركة السياحية الأكبر في روسيا " كورال ترافيل" أنه بدءا من اليوم الأربعاء سيتم تعليق الرحلات السياحية إلى تركيا حتى أشعار أخر.

    وأضاف غورين: "أن جميع منظمي الرحلات السياحية يعلقون الرحلات السياحية وتوقفوا عن بيع تذاكر الجولات السياحية، أما بالنسبة للأشخاص الذي قد سافروا للراحة، لن يتم إعادتهم بشكل عاجل".

    وأكد غورين، أن إلغاء رحلات سياحية إلى تركيا ستؤثر على ما يزيد عن ستة ألاف مواطن روسي، الرحلات المخططة والتي تم شرائها، وستقوم الشركة بتقدم عروض للسفر إلى مناطق أخرى أو إرجاع المال بالكامل.

    وقال غورين: "حسب معطياتنا، تم الشراء والتخطيط لرحلات سياحية إلى تركيا من قبل ما لا يزيد عن ستة ألاف شخص". كما أن هناك 10-11 ألف روسي يتواجدون على الأراضي التركية.

    وتشير معلومات رابطة منظمي الرحلات السياحية في روسيا، إلى أن تركيا ومصر يحتلان 60 بالمائة من الأسواق السياحة الروسية في العام الواحد، وحوالي 20 بالمائة فقط من مجمل السياح يتوجهون إلى تركيا.

    انظر أيضا:

    شركة "نتاليا تورس" الروسية توقف بيع تذاكر الرحلات السياحية إلى تركيا
    برلماني روسي يقترح تعليق الرحلات الجوية الروسية إلى تركيا لـ "أسباب أمنية"
    الكلمات الدلالية:
    تركيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik