12:29 GMT24 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    أعلن المتحدث الرسمي باسم الرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، اليوم السبت، أن عمليات الولايات المتحدة الأمريكية أدت إلى تمديد تنظيم "داعش" وسيطرته على مناطق أوسع، أما العمليات الروسية كانت سببا لتغير الوضع بشكل جذري على الأراضي السورية.

    موسكو — سبوتنيك.  وقال بيسكوف:" هنا من المهم جداً، تحديد الحقائق، فخلال العمليات الأمريكية في العراق، وعمليات جوية في سوريا خلال فترة 15 شهر. للأسف، كانت نتيجة هذه العمليات تمدد وسيطرة تنظيم "داعش" على مناطق أوسع. وللمرة الأولى، وذلك بفضل الضربات الجوية الروسية، تحسن الوضع بشكل جذري في سوريا".

    وأشار الى أن نوعية العمليات الجوية الروسية أجبرت الإرهابيين على التخلي عن الكثير من الأراضي.

    وبدأت روسيا في 30 أيلول/سبتمبر الماضي بشن غارات جوية مدققة على مواقع لـ"داعش" و"جبهة النصرة" في سوريا. ومنذ ذلك الحين، نفذت القوات الجوية الفضائية الروسية آلاف الطلعات القتالية أسفرت عن مقتل مئات المسلحين وتدمير أكثر من 4500 موقع للإرهابيين.

    انظر أيضا:

    بيسكوف: تركيا أرسلت إشارة إلى روسيا
    بيسكوف: من الصعب التنبؤ بأعمال تركيا بعد حادثة "سوخوي 24"
    بيسكوف: ابتعاد عن الضغط على الأسد
    الكلمات الدلالية:
    داعش, دميتري بيسكوف, الولايات المتحدة الأمريكية, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook