00:59 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2017
مباشر
    طائرات روسية في قاعدة حميميم

    استبدال وحدة مشاة البحرية الروسية في "حميميم" في إطار المداورة

    © Sputnik. Dmitriy Vinogradov
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 74560

    وصلت وحدة من مشاة البحرية التابعين لأسطول البحر الأسود الروسي، إلى مطار سيفاستوبول العسكري في شبه جزيرة القرم، صباح اليوم الاثنين، بعد الانتهاء من تنفيذ مهمتها الخاصة بحماية مطار "حميميم" قرب اللاذقية، حيث تتمركز المجموعة الجوية الروسية.

    وعلمت "سبوتنيك" من وزارة الدفاع الروسية، أن إعادة وحدة مشاة البحرية الروس إلى الوطن جرت في إطار عملية المداورة التي ستكتمل قبل نهاية ديسمبر/كانون الأول الحالي، لتحل في إطارها وحدة جديدة من الجنود محل رفاقهم من أسطول البحر الأسود لمواصلة مهمة حماية قاعدة "حميميم".

    وفي السياق نفسه، أعلنت وزارة الدفاع الروسية، نهاية الأسبوع الماضي، أن سلاح الجو الروسي نفذ أكثر من 5240 طلعة قتالية في سوريا منذ بدء عملياته هناك في 30 سبتمبر/أيلول 2015 بطلب السلطات السورية.

      وقال الجنرال فيكتور بونداريف، قائد القوات الجوية الفضائية الروسية، إن الطائرات الحربية الروسية في سوريا توجه ضرباتها بدقة تامة إلى الأهداف التابعة لـ "داعش" وغيره من التنظيمات الإرهابية.

    وأشار بونداريف في حديث للقناة التلفزيونية الروسية، أمس الأحد، إلى أن القاذفات الروسية لم تقصف أبدا منشآت مدنية مثل المدارس والمستشفيات والمساجد، رافضا رفضا كليا الاتهامات الموجهة إلى المجموعة الجوية الروسية في سوريا بهذا الخصوص.

    وأوضح الجنرال أن خطط العمليات الجوية تدرس بدقة تامة قبل تنفيذها وبالتنسيق مع القيادة العسكرية السورية، مضيفا أن نشر منظومة "إس — 400" الصاروخية الروسية في قاعدة "حميميم" ساهم في توفير حماية ضرورية بوسائل الدفاع الجوي البعيدة والمتوسطة المدى للطيران الحربي الروسي،  في أعقاب حادث إسقاط "سوخوي — 24" من قبل مقاتلة "إف — 16" التركية في المجال الجوي السوري في 24 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.     

    انظر أيضا:

    الحياة اليومية للقوات الجوية الفضائية الروسية في "حميميم"
    صحفيون يزورون طراد "موسكو" قرب قاعدة "حميميم" في سوريا
    صحفيون أجانب يزورون طراد "موسكو" قرب قاعدة "حميميم" في سوريا
    شويغو: إرسال "إس-400" إلى قاعدة حميميم
    الكلمات الدلالية:
    حميميم, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik