21:08 GMT22 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 51
    تابعنا عبر

    عبر الرئيس الأذربيجاني عن شكره للقيادة الروسية التي تبذل ما بوسعها لحل النزاع في قره باغ.

    ستبذل روسيا ما بوسعها لإنهاء النزاع بين أذربيجان وأرمينيا في قره باغ. أعلن ذلك رئيس وزراء روسيا، دميتري ميدفيديف.

    لقاء رئيس الوزراء الروسي دميتري ميدفيديف والرئيس الأذربيجان إلهام علييف
    POOL
    لقاء رئيس الوزراء الروسي دميتري ميدفيديف والرئيس الأذربيجان إلهام علييف

    ووصل ميدفيديف، الجمعة، إلى العاصمة الأذربيجانية باكو قادما من العاصمة الأرمينية يريفان.

    وقال ميدفيديف خلال لقائه بالرئيس الأذربيجاني إلهام علييف إن احتدام النزاع في قره باغ بين أرمينيا وأذربيجان "يثير قلقنا الشديد"، مؤكدا أن روسيا ستبذل ما بوسعها لحل النزاع في قره باغ بالطرق السلمية.

    ومن جانبه قال علييف إن خط التماس في قره باغ يشهد نزع فتيل التصعيد، مضيفا أنه يريد أن يشكر القيادة الروسية على جهودها لنزع فتيل التصعيد.

    وبات معلوما في وقت سابق من اليوم (8/4/2016) أن الطرفين المتنازعين اتفقا على وقف إطلاق النار منذ الساعة 14:00 بتوقيت موسكو، والبحث عن جثث القتلى.

    وبدأ النزاع بين الجمهوريتين السوفيتيتين السابقتين في جنوب القوقاز بعدما انفصل إقليم قره باغ عن أذربيجان، مدعوما من قبل أرمينيا، وأعلن نفسه جمهورية في مطلع تسعينات القرن العشرين.

    وأعلنت أرمينيا وأذربيجان يوم 2 أبريل/نيسان 2016، استئناف العمليات القتالية على خط التماس بين القوات الأذربيجانية وجيش حماية قره باغ.

    انظر أيضا:

    زيارة خاطفة لميدفيديف إلى أرمينيا وأذربيجان
    ماذا حققت العملية الهجومية للجيش الأذربيجاني في قره باغ
    وزارة الدفاع الأذربيجانية: أرمينيا تقصف بلدات على خط التماس في قرة باغ
    أذربيجان تستخدم صواريخ "سميرتش" وتعلن خسائر أرمينيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا اليوم, زيارة, ميدفيديف, إلهام علييف, قره باغ, أذربيجان, أرمينيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook