12:08 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    كشفت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية أن الأمريكي الذي ادعى أنه دبلوماسي وزعم أنه تعرض إلى الاعتداء قبالة السفارة الأمريكية في موسكو هو موظف في وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية.

    وأوضحت ماريا زاخاروفا، في معرض تعليقها على حادث الاعتداء المزعوم، أن "الدبلوماسي" الأمريكي الذي زعم أن شرطياً روسياً استخدم القوة ضده وكسر كتفه، هو موظف في وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية كان يعود من عملية تجسس.

    ونوهت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية إلى أن الأمريكي بادر بالاعتداء على شرطي يحرس السفارة الأمريكية.

    وأكدت مصادر أمريكية أن الشخص الذي ادعى أنه تعرض إلى الاعتداء بالضرب قبالة السفارة الأمريكية في موسكو، هو جاسوس يعمل لصالح وكالة الاستخبارات المركزية.

    وذكرت صحيفة "واشنطن بوست"، نقلا عن مسؤولين أمريكيين، أن أمريكياً ينفذ مهام مخابراتية تحت شعار العمل الدبلوماسي في موسكو، حاول اللجوء للسفارة "هربا من رجال أمن روس اعتزموا إيقافه".

    انظر أيضا:

    وفاة خائن كشف "شبكة تجسس روسية" في أمريكا
    ويكيليكس: الرئيس البرازيلي الجديد جاسوس للولايات المتحدة الأمريكية
    إيقاف جاسوس السي آي أيه في روسيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا اليوم, جاسوس, موسكو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook