12:41 18 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    المتحدثة باسم الوزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا

    روسيا تنتظر توضيحات من الناتو حول خططه التوسعية

    © Sputnik.
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 61121

    أعلنت ماريا زاخاروفا، المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، في تعليق لها على نتائج قمة حلف شمال الأطلسي(ناتو)، المنعقدة في وارسو يومي 8 و9 يوليو/تموز أن موسكو تنتظر توضيحات من الحلف حول خططه التوسعية المعلنة، وذلك خلال الاجتماع القادم لمجلس "روسيا - الناتو".

    وسيعقد الاجتماع في بروكسل على مستوى المندوبين الدائمين لدول الحلف وروسيا في 13 يوليو/تموز الجاري.

    وتابعت زاخاروفا قائلة إن الناتو يركز جهوده على ردع "تهديدات من الشرق" لا أساس لها، وذلك بخلاف الحاجة الموضوعية إلى دعم السلام والاستقرار في أوروبا وإلى جمع طاقات كل اللاعبين الدوليين المسؤولين من أجل التصدي للتحديات الحقيقية غير الوهمية التي يواجهها عالمنا المعاصر، ومنها الخطر الإرهابي الآتي من الاتجاه الجنوبي. 

    وذكرت أن محاولات "شيطنة" روسيا بهدف تبرير الخطوات المتخذة في مجال البناء العسكري، تهدف لصرف الانتباه عن الدور الهدام للحلف وبعض حلفائه في إثارة الأزمات والحفاظ على بؤر التوتر في أنحاء مختلفة من العالم ، واتخذت أشكالا مبالغة فيها تماما.

    كما لفتت المتحدثة إلى استمرار الحلف في تجاهله المتعمد للتداعيات السلبية والمخاطر البعيدة المدى على مجمل نظام الأمن الأوروأطلسي التي تنجم عن تصرفات واشنطن وبروكسل الهادفة إلى تغيير توازن القوى القائم، بما في ذلك التنفيذ المتسرع لخطط إقامة منظومة الدرع الصاروخية للولايات المتحدة والناتو في أوروبا.

     

    انظر أيضا:

    هولاند: منظومة الناتو للدفاع الصاروخي غير موجهة ضد روسيا
    قادة بلدان الناتو: الحلف يسعى لإقامة علاقات بناءة مع موسكو
    غورباتشوف: الناتو يخطو خطوة نحو الحرب الحقيقية
    الناتو يوافق على مواصلة عملية "الدعم الحازم" في أفغانستان بعد 2016
    الأمين العام للحلف الأطلسي: الناتو ينشر كتائب جديدة في دول البلطيق وبولندا
    الكلمات الدلالية:
    مجلس روسيا-الناتو, زاخاروفا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik