11:26 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    توجه الرئيس الروسي إلى الدير العتيق الذي يعد أحد أهم المراكز الروحية في روسيا الأرثوذكسية، بعد يوم من إعلان وزارة الدفاع الروسية عن مقتل طيارين روسيين بإسقاط مروحية "مي-25" قرب تدمر السورية.

    موسكو — سبوتنيك.

    زار الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، دير فالام العتيق في شمال روسيا، حيث طلب من الرهبان إقامة الصلوات على أرواح العسكريين الروس الذين قتلوا في سوريا.

    وحضر بوتين صباح الإثنين 11 يوليو/ تموز، قداسا إلهيا في كاتدرائية التجلي أهم كنائس الدير واشترك في سر الافخارستيا.

    وبعد انتهاء القداس، توجه الرئيس إلى البطريرك كيريل الذي ترأس القداس، وإلى الرهبان الآخرين بطلب عدم نسيان أولئك الذين ضحوا بحياتهم في سوريا، والصلاة لكي يذكرهم الله.

    من جهته، قال دميتري بيسكوف، الناطق الصحفي باسم الرئيس الروسي للصحفيين، في معرض تعليقه على زيارة بوتين إلى جزيرة فالام، حيث يقع الدير، إن:

    الرئيس أكد أنه لا يجوز أن ننسى أولئك الذين يعملون ويحاربون ويضحون بحياتهم في سبيل خدمة الوطن، وذكر في هذا السياق الطيارين الروسيين اللذين قتلا وهما يشاركان في الجهود الرامية إلى تعزيز الأمن القومي الروسي.

    انظر أيضا:

    الدفاع الروسية: إسقاط مروحية مي-25 ومقتل طاقمها الروسي في تدمر
    كيف سترد روسيا على إسقاط "مي ـ25" في سوريا
    حاملة الطائرات الروسية تتوجه إلى المتوسط في أكتوبر
    الكلمات الدلالية:
    فلاديمير بوتين, البطريرك كيريل, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook