14:21 12 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    RT logo

    إغلاق جميع حسابات قناة "آر تي" في بريطانيا

    © Sputnik. Evgeny Biyatov
    روسيا
    انسخ الرابط
    الغرب والإعلام الروسي - "RT" و"سبوتنيك" (86)
    0 33

    أعلنت رئيسة تحرير شبكة القنوات الفضائية "آر تي" ووكالة "روسيا سيغودنيا" للأنباء الروسيتين، مارغاريتا سيمونيان، اليوم الاثنين، أن جميع حسابات "آر تي" في بريطانيا تم حجزها.

    موسكو — سبوتنيك.

    وكتبت سيمونيان على حسابها في التويتر، اليوم: "لقد أُغلقت حساباتنا في بريطانيا. لا توجد حسابات. والقرار غير قابل لإعادة النظر. عاشت حرية التعبير"

    وكان المكتب الصحفي في تلفزيون "آر تي"، قد أعلن في نهاية آب/أغسطس عام 2015، أن المصرف البريطاني حظر تحويل دفعة مالية إلى حساب التلفزيون الذي حصلت عليه المؤسسة الإعلامية من خلال بيع الإعلانات على الأراضي البريطانية بذريعة أن العملية لها علاقة غير مباشرة مع المدير العام لوكالة الأنباء الدولية الروسية "روسيا سيغودنيا"، دميتري كيسيليوف، المدرج على قائمة العقوبات الأوروبية ضد شخصيات روسية.

    وكانت سيمونيان قد أعلنت ردا على هذا، أن السيد كيسيليوف هو المدير العام لوكالة الأنباء الدولية الروسية "روسيا سيغودنيا" وليس له علاقة بالقناة التلفزيونية "آر تي"، وبهذه الطريقة يمكن تجميد أي حساب بنكي بمجرد أنه يتضمن اسم "روسيا" أو كلمة "سيغودنيا".

    هذا ولم تتسن لكيسيليوف المشاركة في جلسات الاستماع للمحكمة الدولية للاتحاد الأوروبي، بما في ذلك وجلسة الاستماع في يوم 28 أيلول/سبتمبر الماضي، للبحث في طعنه بصفته مديراً عاماً للمجموعة الإعلامية الدولية "روسيا سيغودنيا"، قرار الاتحاد الأوروبي حول فرض عقوبات شخصية بحقه، على الرغم من حقه في التعبير عن موقفه الشخصي أمام المحكمة وفق الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان.

    ودعا كيسيليوف في بداية آب/ أغسطس الماضي، مجلس الاتحاد الأوروبي إلى تعليق الحظر المفروض على دخوله الاتحاد الأوروبي، ولو ليوم واحد، لحضور جلسة المحكمة، ولكن تم رفض هذا الطلب.

    يذكر أن العقوبات بحق كيسيليوف، فرضت في 21 أيار/مايو 2014، بعد إدراج اسمه على قائمة الأشخاص الذين يعتبرون، وفقا للاتحاد الأوروبي، يهددون وحدة أراضي وسيادة واستقلال أوكرانيا. وتم الطعن في هذا القرار في أيار/مايو 2015.

    الموضوع:
    الغرب والإعلام الروسي - "RT" و"سبوتنيك" (86)
    الكلمات الدلالية:
    RT, بريطانيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik