05:57 GMT03 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    صرح نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، بأن التعاون بين روسيا والولايات المتحدة في مجال الدفاع الصاروخي من الصعب تصوره مع هذه العلاقات الثنائية المضطربة بين البلدين.

    موسكو — سبوتنيك

    وقال ريابكوف، اليوم الإثنين ردا على سؤال في هذا الشأن: "مسألة إمكانية التعاون، من الصعب تصورها أثناء هذه المشاكل الكبيرة الحالية في علاقاتنا الثنائية".

    وأضاف نائب وزير الخارجية الروسية أن موسكو عرضت على واشنطن إجراء مشاورات بين خبراء البلدين في مسائل الأمن السيبراني.

    وقال ريابكوف في مقابلة مع مجلة "إنديكس بيزأوباسنستي" (مؤشر الأمن)": "اقتراحنا يتلخص هو أن تجرى مشاورات للخبراء بشكل عملي على مستوى الهيئات بمشاركة جميع أصحاب المصلحة، محاولين بذلك بهذه الطريقة التوضيح في هذه المسألة المثيرة للقلق. بالتأكيد، هناك بعض المجالات المثيرة للقلق. وينطبق ذلك بصفة خاصة على الأمن الإلكتروني، سرقة البيانات، فضلا عن انتهاكات حقوق الملكية الفكرية ".

    وأشار ريابكوف إلى، أن "مسألة إعادة النظر وتحديث، ويمكن حتى القول، إعادة تشكيل الاستراتيجية العسكرية الأميركية في العالم وخصوصا في أوروبا، تجذب أقصى انتباهنا."

    وأفاد ريابكوف: "ينبغي جمع المزيد من المعلومات والحصول على تقييم أكثر دقة للاتجاه الذي تسعى الولايات المتحدة بالسير فيه".

    وأضاف نائب وزير الخارجية الروسي بأن موسكو عرضت على واشنطن إجراء مشاورات بين خبراء البلدين في مسائل الأمن السيبراني.

    وقال ريابكوف: "اقتراحنا يتلخص هو أن تجرى مشاورات للخبراء بشكل عملي على مستوى الهيئات بمشاركة جميع الأطراف المهتمة، محاولين بهذا الشكل الإسهام بتوضيح هذه المسألة المثيرة للقلق. بالتأكيد، هناك بعض المسائل المثيرة للقلق. ويرتبط هذا بصفة خاصة بموضوع الأمن الإلكتروني، سرقة البيانات، فضلا عن انتهاكات حقوق الملكية الفكرية ".

    و وفقا له: "الجوانب، التي تحمل لونا سياسيا واضحاً، هي أيضا يمكن أن تناقش، وذكرنا مرارا أننا مستعدون لمثل هذا النقاش."

    وأوضح نائب الوزير: "لدينا الكثير من الأسئلة، التي نرغب بتوجيهها إلى الجانب الأميركي. ربما أنتم على دراية بتصريحات مسؤولينا رفيعي المستوى، بما في ذلك ونيكولاي باتروشيف، دميتري بيسكوف، وغيرهم، حول الهجمات من الخارج على المواقع الروسية و على موارد الإنترنت الروسية. ونحن نحاول تجنب تحويل هذا الموضوع إلى مشكلة سياسية جديدة. نحن لا ننتهج سياسة غير بناءة تجاه الولايات المتحدة ، واقتراحاتنا تبقى قائمة، وسوف نستمر بالعمل على هذا الموضوع".

    هذا وتضمنت مبادئ السياسة الخارجية التي أقرها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن روسيا تفضل تعاملا بناءا مع الولايات المتحدة في مجال الحد من التسلح، ولكن المفاوضات بشأن المزيد من تخفيضات الأسلحة الهجومية الاستراتيجية يمكن إجراؤها فقط مع الآخذ بعين الاعتبار كافة العوامل التي تؤثر على الاستقرار، بما في ذلك وإنشاء نظام الدفاع الصاروخي الأميركي العالمي — الذي يشكل تهديدا للأمن الوطني لروسيا الاتحادية.

     

    انظر أيضا:

    روسيا والصين يمكنهما تطوير رد مشترك على نظام الدفاع الصاروخي الأمريكي في آسيا
    كوريا الجنوبية تعتزم زيادة النفقات على الدفاع الصاروخي
    روسيا ستستخدم نظام الدفاع الصاروخي في حال ظهور تهديد من الصواريخ الأوكرانية
    سلاح روسي جديد يستطيع اختراق الدفاع الصاروخي الأمريكي برؤوسه النووية
    الكلمات الدلالية:
    الدفاع الصاروخي, سيرغي ريابكوف, الولايات المتحدة, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook