16:45 GMT30 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 72
    تابعنا عبر

    ادعى مسؤول أمني أوكراني أن راجمات القذائف الصاروخية النارية "شْميِل" لا يملكها إلا الجيش الروسي.

    ويُعتقد أن قائد كتيبة "الصومال"، وهي كتيبة تضم مقاتلين ممن تطوعوا للقتال دفاعا عن جمهورية دونيتسك الشعبية ضد قوات نظام الحكم الأوكراني، اغتيل رمياً بقذيفة "شْميِل".

    وقال زوريان شكيرياك، مسؤول وزارة الداخلية الأوكرانية، على شبكة التلفزيون الأوكراني: "في ما يخص طريقة تصفية غِيفي ("غيفي" لقب ميخائيل تولستيخ قائد كتيبة "الصومال") فإن الجيش الروسي هو الوحيد الذي يملك راجمات القذائف النارية "شْميِل".

    وفي الحقيقة فإن الجيش الأوكراني أيضا يملك راجمات "شْميِل".

    ووفقا للمعلومات المتوفرة، بدئ بتزويد جيش اتحاد الجمهوريات السوفيتية براجمات "شْميِل" منذ عام 1988، ويملكها حالياً جيش روسيا وجيشا جمهوريتي أوكرانيا وأرمينيا.

    وبدأ نظام الحكم الأوكراني حملته "التأديبية" على سكان منطقة دونباس الذين رفضوا التعامل مع من وصلوا إلى السلطة في مدينة كييف عاصمة أوكرانيا عن طريق الانقلاب، منذ أبريل/نيسان 2014. وفي أكتوبر/تشرين الأول 2014 أعلن يوري بيريوكوف، مستشار وزيرالدفاع الأوكراني، عبر موقع "فيسبوك" أنه حمل صندوقين يحتويان على راجمات القذائف الصاروخية النارية "شْميِل" إلى القوات الأوكرانية المتخندقة في مطار مدينة دونيتسك.

    وإلى ذلك، صرح المتحدث العسكري لجمهورية دونيتسك الشعبية، اوارد باسورين، بأن زوريان شكيرياك الذي ادعى أن أوكرانيا لا تملك راجمات "شْميِل" يعتبرا مشتبها به في تدبير الهجوم الإرهابي على "غيفي".

    انظر أيضا:

    قتال ضار في دونباس
    عودة دونباس إلى أوكرانيا مستحيل
    ماذا يجري في أوكرانيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار روسيا, قتل, دونباس, أوكرانيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook