16:47 GMT17 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    تاتيانا سوروكينا، البالغة من العمر 65 عاما، من قرية راسفيت في منطقة روستوف، تعتبر أما لأكبر عائلة في روسيا، حيث تضم عائلتها 75 طفلا، ومنذ وقت قصير أصبحوا 76 طفلا.

    هذا وقد اعترفت الأم لصحيفة "كومسومولسكايا برافدا"، بأنه وفي نهاية تشرين الثاني/نوفمبر من العام الماضي، تم الاتصال بها من قسم الرعاية وقدموا لها الطفل "كولا"، حيث كان من الصعب عليها جدا تبنيه، ولكن وفي عطلة رأس السنة كان الطفل قد أصبح جزءا من أفراد العائلة.

    وتتذكر الأم أن كولا وفي أول يوم له في المنزل الجديد صرخ باستمرار واختبأ تحت السرير، ولكن عندما أدرك الطفل أن لا أحد في المنزل سوف يقوم بإقناعه بعدم فعل ذلك، توقف وهدأ بنفسه، حيث استطاعت الأم إيجاد وسيلة للتواصل معه وأصبحت تعني له الكثير.

    هذا وقد أصبح لدى كولا أول صديق حقيقي وهو شقيقه والذي ولد قبل عامين، حيث يمكن الآن القول بأن كولا أصبح عضوا أصيلا في هذه العائلة. وبالمناسبة  إضافة إلى 67 طفلا يوجد 45 حفيدا و 3 من أبناء الأحفاد.

    ومن المثير للإهتمام أن لدى الأم فقط طفلان، أما الباقي فقد قامت بتبنيهم، حيث تبنت أول طفل في عام 1975. وفي عام 1989، حصلت العائلة على لقب "عائلة بيت الطفل".

    كما حصلت العائلة على جائزة "القلب الذهبي" و"عائلة العام"، وحصلوا على وسام الشرف لخدمة الوطن. وعلى الرغم من وفاة زوجها منذ 4 سنوات، فإن الأم لم تتوقف عن نشاطها هذا ومازالت إلى الآن تقوم برعاية الأيتام.    

    الكلمات الدلالية:
    أكبر عائلة روسية, حياة روسيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook