04:02 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أعلن النائب الأول لقائد إدارة العمليات التابعة لهيئة الأركان العامة الروسية، فيكتور بوزنيخير، أن واشنطن لم تقدم لموسكو، ولو مرة واحدة، معطيات تدحض مخاوف الأخيرة، فيما يتعلق بنشر منظومات الدرع الصاروخية الأميركية.

    جنيف — سبوتنيك

    وقال بوزنيخير، اليوم، "استخدمنا نماذج ومعطيات تقنية دقيقة، وقدمنا حساباتنا لزملائنا. للأسف، لم يقدموا لنا، ولو مرة واحدة، معطيات من شأنها أن تدحض حساباتنا".

    ووفقاً لبوزنيخير، فإن حسابات موسكو "مؤسسة على التقييمات التقنية للصواريخ الباليستية العابرة للقارات، والتي تتميز بطابعها المضاد للصواريخ الأميركية، بعد الأخذ بعين الاعتبار، إمكانية الاستخدام المتكامل لهذه الصواريخ، [بمساعدة] أجهزة الاستشعار والرادارات، سواء البحرية أو المتمركزة على سطح الأرض، وكذلك إمكانية وضع سفن الصواريخ تلك، في مختلف أحواض المحيطات".

    وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أكد أن الهدف الحقيقي وراء تطوير واشنطن لنظام الدرع الصاروخية، وبناء ونشر قواعد ملائمة له فوق أراضي بعض دول أوروبا الشرقية مثل بولندا ورومانيا، يكمن في احتواء القدرات النووية الروسية، رداً على ذلك تعهد بتعزيز القوات الاستراتيجية الروسية، مع التأكيد أن الخطوات التي تتخذها روسيا لتعزيز قدراتها الدفاعية في هذا الصدد، تـأتي بدرجة كبيرة، رداً على ما تقوم به الولايات المتحدة الأميركية، بما في ذلك من عمليات تطوير للترسانة النووية الأميركية، ونشر المنظومات العالمية المضادة للصواريخ من أجل الإخلال بالتكافؤ الاستراتيجي القائم، ونقل منشآت البنية التحتية لحلف الناتو إلى الحدود الروسية.

    انظر أيضا:

    هفوة استراتيجية قد تطيح بصواريخ الدرع الصاروخية الأمريكية "باتريوت"
    الصين وروسيا تقيمان سلبيا نشر الدرع الصاروخية الأمريكية في كوريا الجنوبية
    كيري يؤكد نشر منظومة الدرع الصاروخية في كوريا الجنوبية
    الصين تحتج على نشر الدرع الصاروخية الأمريكية في كوريا الجنوبية
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, واشنطن, الدرع الصاروخية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook