02:17 GMT19 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    1130
    تابعنا عبر

    تجرب روسيا أول طائرة درون مسيَّرة تقدر على قذف الصواريخ والقنابل من صنع محلي.

    وعلمت جريدة "غازيتا" الإلكترونية أن الطائرة الجديدة تحمل اسم "تي-16"، وهي من إنتاج شركة "أنيكس" في مدينة قازان.

    والطائرة التي بدئ بتجريبها هي النموذج التجريبي للقاذفة الروسية المسيرة الأولى التي هي بدون طيار. ويستطيع النموذج التجريبي أن يحمل 6 كيلوغرامات من القنابل والصواريخ. ويمكن أن يبلغ وزنه عند الإقلاع 20 كيلوغراما.

    ويقول مصممو قاذفة الدرون إن زيادة حمولتها أمر ممكن.

    وامتنع صانع القاذفة الروبوتية عن إعلان التفاصيل عن أسلحتها، مشيرا إلى أن شركات أخرى تقوم بصنعها.

    أما عن منتجات شركة "أنيكس"، فيذكر أن بينها نظام "تيبتشاك" الذي يتضمن إيصال طائرة الاستطلاع إلى مجال عملها بواسطة صاروخ "سميرتش"، وطائرتا "أليرون 3" و"أليرون 10"، وهما من الطائرات المسيّرة الخالية من طاقم بشري.

    انظر أيضا:

    روسيا: صنع النموذج الأول من قاذفة المستقبل
    روسيا... إبداع قاذفة الليزر
    نظام اتصال مبتكر لـ"قاذفة المستقبل"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, طائرات, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook