18:22 23 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    وزارة الدفاع الروسية

    الدفاع الروسية أبلغت البنتاغون بوقف عمل قنوات "الخط الساخن" للاتصال

    © Sputnik. Natalia Seliverstov
    روسيا
    انسخ الرابط
    170570

    صرح الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، اليوم الجمعة، بأنه تم إرسال مذكرة وقف عمل قنوات "الخط الساخن" للاتصال إلى البنتاغون عبر قنوات سياسية ودبلوماسية.

    وقال كوناشينكوف: "تم إرسال مذكرة وزارة الدفاع الروسية بشأن وقف العمل ببروتوكول قنوات "الخط الساخن" للاتصال عبر قنوات عسكرية — دبلوماسية إلى البنتاغون".

    وفي سياق آخر أعلنت الخارجية الأمريكية، اليوم الجمعة، أن العمل لا يزال جار على جدول أعمال زيارة وزير الخارجية ريكس تيلرسون، إلى موسكو، في حين لم تستبعد الوزارة أن تكون للوزير الأمريكي، في سياق الزيارة، اجتماعات مع شخصيات أخرى، غير نظيره الروسي سيرغي لافروف، ولا سيما مع ممثلي المجتمع المدني في روسيا.

    هذا ووجهت الولايات المتحدة في ليلة يوم الجمعة، ضربات بصواريخ موجهة من سفنها إلى مطار الشعيرات في سوريا بمحافظة حمص، بدون أية أدلة مؤكدة، أنه من هذا المطار جرى تنفيذ الهجوم الكيميائي في محافظة إدلب، وبحسب معطيات البنتاغون تم إطلاق 59 صاروخاً.

    وأسفرت هذه الضربات، بحسب بيانات محافظ حمص، طلال برازي، عن مقتل سبعة أشخاص، بينهم مدنيين من سكان القرية، وخمسة عسكريين من المتواجدين في القاعدة.

    وأعلنت وزارة الدفاع الروسية لاحقاً أن الضربات الأمريكية أسفرت عن مقتل أربعة من العسكريين السوريين في الوقت الذي أصيب فيه ستة آخرون بحروق أثناء إطفائهم الحرائق. وذكرت القوات المسلحة السورية في بيان أن 6 من العسكريين السوريين لقوا مصرعهم.

    انظر أيضا:

    سوريا في الأمم المتحدة: العدوان الأمريكي هو لإنقاذ "داعش" و"النصرة" الإرهابيين
    الضربات الجوية الأمريكية على سوريا في خدمة الإرهابيين
    أمريكا: "شكرا إسرائيل" لدعمك القوي للغارة على سوريا
    الخارجية الروسية: استخدام أي سلاح كيميائي أمر غير مقبول
    تفاصيل الجلسة الطارئة لمجلس الأمن الدولي بشأن الضربة الأمريكية في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    البنتاغون, أخبار روسيا, أخبار الحرب في سوريا, الضربة الأمريكية, وزارة الدفاع الروسية, البنتاغون, المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا الاتحادية, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik