09:56 GMT04 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 120
    تابعنا عبر

    أعلنت الناطقة الرسمية باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن موسكو لا تعتبر تصريحات وزير الخارجية الأمريكي حول سوريا على أنها إنذار.

    موسكو — سبوتنيك.  وقالت زاخاروفا في سياق تقييمها لتصريحات ريكس تيلرسون: "ليس إنذاراً، أعتبرها تصريحات سياسية، استعراض عضلات قبل المباحثات. تماشياً مع نهج واشنطن".

    وصرح وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، اليوم، خلال اجتماع وزراء خارجية الدول السبع الكبرى وفقاً لما نقلته وكالة "رويترز"، أن الولايات المتحدة سوف تبحث عن قرار "استراتيجي" لنزع فتيل العنف في سوريا.

    وقال إنه من مصلحة روسيا التنسيق مع الولايات المتحدة بشأن سوريا. مضيفاً: "نأمل أن الحكومة الروسية سوف تدرك، أنها قد انضمت إلى شريك لا يمكن الثقة به". وإن حكم "عائلة الأسد" في سوريا أوشك على نهايته.

    من جهته أكد المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، في وقت سابق من يوم أمس الإثنين: "العودة إلى المحاولات التضليلية عبر أسلوب خطابات "المانترو" (الكلمة السحرية)، أن الأسد يجب أن يرحل، لا يمكنها تقريب أي أحد من حل سياسي في سوريا، الخيار الوحيد الممكن هو مواصلة العمل الشاق للغاية: عملية جنيف، الجهود التي تجري في إطار عمليات أستانا".

    وقال بيسكوف، أكدت روسيا مراراً على أنه لتحديد مرتكبي الحادث الذي وقع في إدلب، ينبغي إجراء تحقيق شامل.

    وكان تيلرسون قد وصل إلى موسكو، اليوم، حيث يجري غداً الأربعاء، محادثات مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

    انظر أيضا:

    تيلرسون: حكم "الأسد" يقترب من النهاية وروسيا أمام خيارين
    تيلرسون: الولايات المتحدة ستتابع ردود الفعل السورية على الضربة الأميركية
    الخارجية الأمريكية: لا يزال العمل جار على جدول أعمال زيارة تيلرسون إلى موسكو
    الخارجية الأميركية: تيلرسون سيؤكد بموسكو الإبقاء على العقوبات بحق روسيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, أخبار الولايات المتحدة, زيارة تيلرسون إلى موسكو, وزارة الخارجية الأمريكية, وزارة الخارجية الروسية, ريكس تيلرسون, المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا, روسيا الاتحادية, سوريا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook