03:08 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    الرئيس بوتين خلال مقابلة مع قناة مير

    بوتين: هناك روايتان محتملتان للهجوم الكيميائي في إدلب

    © Sputnik. Alexey Druzhinin
    روسيا
    انسخ الرابط
    ملف الأسلحة الكيميائية في سوريا (180)
    34347212

    قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، أن هناك روايتان محتملتان للهجوم الكيميائي في إدلب، قصف سلاح الجو السوري لمخزن المواد السامة، أو أن ذلك مجرد تمثيلية.

    وأضاف الرئيس الروسي في لقاء مع قناة "مير"، أن هناك 20 الف مسلحا أجنبيا يقاتلون في صفوف تنظيم "داعش" الإرهابي في سوريا، من بينهم 10 آلاف مسلح من بلدان رابطة الدول المستقلة.

    وأشار بوتين "بحسب تقديرات مختلفة، هناك حوالي 20 الف مسلح يقاتلون في سوريا، من بينهم حوالي 10 آلاف من بلدان رابطة الدول المستقلة.. أقل من نصفهم بقليل من روسيا، وحوالي 5 الاف مسلح من دول اسيا الوسطى".

    وقال بوتين الى أن ذلك يشكل خطرا كبيرا، وقال "نحن نفهم حجم الخطر ويجب أن نقوم بكل ما يمكن لتقليله".

    وأعرب الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، عن أمله في أن روسيا لن تضطر لاستخدام وحداتها العسكرية المتواجدة في طاجيكستان لتسوية الوضع في أفغانستان.

    وقال بوتين في حديث حول الوضع في المنطقة: "إنه اتجاه بالغ الخطورة" لكافة دول منظمة معاهدة الأمن الجماعي. مشيرا الى أنه كانت هناك محاولات لتسلل المسلحين من أفغانستان.

    وتابع: "نحن نعي جيدا مدى خطورة ذلك على بلدنا، على روسيا. وليس من قبيل الصدفة تتواجد قاعدتنا العسكرية 201 في طاجيكستان، إنه عامل هام للاستقرار في المنطقة، لأن الخطر الأول بالطبع خطر الإرهاب، وهو كبير جدا من الاتجاه الأفغاني".

     وأضاف الرئيس: "نعول كثيرا على أننا لن نضطر أبدا لاستخدام قواتنا المسلحة بما في ذلك وحدات القاعدة العسكرية 201 في طاجيكستان..".

    الموضوع:
    ملف الأسلحة الكيميائية في سوريا (180)

    انظر أيضا:

    بوتين: سنعمل على منع وقوع "الثورات الملونة"
    بوتين: تم انتهاك القانون الدولي ودول "الناتو" مثل الدمى
    بوتين: لدى روسيا معلومات أنه يتم التحضير لسيناريوهات مشابهة لأحداث خان شيخون
    الكلمات الدلالية:
    فلاديمير بوتين, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik