06:15 25 يونيو/ حزيران 2018
مباشر
    وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع الرئيس الأفغاني الأسبق حميد كرزاي

    لافروف: في أفغانستان ألعاب جيوسياسية دولية لا تعني شعبها

    © Sputnik . Ramil Sitdikov
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 40

    صرح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، بأن حول أفغانستان تجري ألعاب جيوسياسية لا تمت بصلة للحرص على تقديم الرعاية لشعب هذا البلد.

    موسكو- سبوتنيك. وقال لافروف، اليوم الثلاثاء خلال لقائه مع الرئيس السابق لأفغانستان حامد كرزاي: " للأسف، تجري حول أفغانستان ألعاب جيوسياسية، التي لا تمت بأي صلة للعناية بمصير الشعب الأفغاني".

    وأضاف الوزير الروسي، أنه في هذه اللعبة غير النزيهة يحاولون استخدام "معاداة روسيا" في هذا الوضع نحن نقدر حقا نهجكم المتوازن وتقييماتكم الموضوعية لما يحدث، التي صرحتم بها في خطاباتكم الأخيرة".

    وكان الرئيس الأفغاني السابق، حامد كرزاي، قد وصف سماح الرئيس الحالي أشرف عبد الغني، للبنتاغون بتوجيه أكبر قنبلة تقليدية "أم القنابل " على أراضي البلاد لمحاربة تنظيم "داعش"، بالخيانة، متعهدا خلال احتفال في كابول، بالوقوف ضد الولايات المتحدة.

    كما أعلن وزير الخارجية الروسي، أن روسيا مهتمة بان تتغلب أفغانستان على حالة عدم الاستقرار.

    وقال لافروف: " روسية مهتمة بصدق في أن يتغلب هذا البلد الصديق على مرحلة عدم الاستقرار وان يركز جهوده على رفاهية شعبه " مشيرا إلى أن الجانب الروسي يشجع " دعم الحوار الوطني ".

    وأكد الوزير الروسي أن موسكو مستعدة " لاستخدام أي صيغة من اجل تأمين دعم الجهات الخارجية لهذه العملية".

    والجدير بالذكر أن روسيا بدأت في الآونة الأخيرة بمساعي بالتنسيق مع البلدان الإقليمية، لتحريك عملية السلام المتجمدة بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان، حيث استضافت دورتين من المحادثات حول الوضع في أفغانستان شاركت فيها الصين والهند وإيران وباكستان، بالإضافة إلى أفغانستان.

    كما أجرى سكرتير مجلس الأمن الروسي، نيكولاي باتروشيف، ومستشار الرئيس الأفغاني لشؤون الأمن القومي، حنيف أتمر، مباحثات في موسكو العام الماضي، تم خلالها تناول مسألة توريد الأسلحة والتعاون السياسي بين البلدين، وعدداً من الملفات الأمنية والاقتصادية.

    انظر أيضا:

    طالبان تهاجم مقر فيلق للجيش بشمال أفغانستان
    آراء حول اختبار "أم القنابل" في أفغانستان
    جنرال أمريكي: قرار استخدام "أم القنابل" في أفغانستان تكتيكي محض
    هل الضربة الأمريكية في أفغانستان تهديد لكوريا الشمالية
    أم القنابل الأمريكية قتلت 36 داعشي في أفغانستان
    خبير يكشف ماذا قصف الأمريكيون في أفغانستان بأقوى قنبلة
    الكلمات الدلالية:
    حامد كرزاي, سيرغي لافروف, أفغانستان, موسكو, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik