12:26 19 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    دبابة كي في

    الشبح المدرع يثير فزع الغزاة

    © Sputnik .
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 71

    احتفلت روسيا في التاسع من مايو/أيار 2017 بالذكرى الـ72 لنصر الحرب الوطنية الكبرى وهي الحرب التي خاضتها روسيا في إطار الحرب العالمية الثانية دفاعا عن نفسها من الغزاة الألمان النازيين.

    ولم تكن ملحمة الحرب الوطنية الكبرى وما حققته من نصر غال لتحدث دون استخدام جيش روسيا وغيرها من الجمهوريات السوفيتية المتحدة للأسلحة والمعدات العسكرية المتقدمة والمتميزة خاصة دبابة "تي-34" التي تعد أهم دبابات الحرب الوطني الكبرى.

    وأدت دبابة أخرى معروفة باسم "كي في" أيضا دورا هاما جدا جدا في دحر الغزاة.

    وكشف الجنود الألمان الذين أوكلت إليهم مهمة مواجهة دبابات "كي في" وتدميرها أن هذه الدبابات أثارت فزعهم. ولم يكن مصادفة أنهم أطلقوا على هذه الدبابة اسم Gespenst (الشبح).

    وأكثر ما أخاف الجنود الألمان أن القذائف التي كانوا يرمون دبابات "كي في" بها لم تترك أي أثر على جسم "الشبح".

    ويذكر أن إحدى دبابات "كي في" قضت يومين خلال عام 1941 في تدمير مدرعات وسيارات فرقة الدبابات الألمانية رقم 6.

    واستمرت الدبابة الروسية في إطلاق نيرانها حتى بعدما تمكن جنود المدفعية الألمان من إيقافها.

    وأدرك قادة القوات الألمانية لدى تعرفهم على قدرات دبابات "تي — 34" و"كي في" أنه من المستحيل تحقيق نصر سريع في الحرب ضد من يملك هذه الدبابات.

    انظر أيضا:

    اكتشاف أقبح دبابة في التاريخ...ما هي هويتها
    شاهد: دبابة "تي-72" تخوض معركة "ستالينغراد" في سوريا
    صور حصرية من داخل دبابة "أرماتا" الروسية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, دبابة, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik