07:46 GMT29 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    131
    تابعنا عبر

    أعلن سكرتير مجلس الأمن الروسي نيقولاي باتروشيف في منطقة بريفوليجيه وسط روسيا (المحيطة بالفولغا) نلاحظ زيادة في الجرائم الارهابية وهناك تجري عملية تجنيد نشطة لصالح المنظمات الإرهابية.

    قازان — سبوتنيك. وقال بارتروشيف، خلال جولة مشتركة مع رئيس اقليم بريفولجيه ومسؤولين في محاربة الإرهاب،: "في الوقت الحالي نلاحظ زيادة في الجرائم ذات التوجه الارهابي. ومازال نشاط التجنيد لصالح المنظمات الارهابية الدولية قائما والهادف لزيادة عدد الاتباع وزعزعة التوافق وتفاقم الخلافات العرقية والدينية".

    وأشار إلى أن أكثر من 400 من سكان بريفوليجيه يحاربون في الخارج إلى جانب الإرهابيين خاصة في سوريا، قائلا "… وفق المعطيات المتوفرة فان اكثر من 400 من سكان المنطقة منضمون الى تشكيلات ارهابية بشكل خاص في سوريا".

    انظر أيضا:

    باتروشيف: الحكومة الروسية تعرضت لأكثر من 52.5 مليون هجوم إلكتروني خلال عام 2016
    باتروشيف: على القيادة الأوكرانية التركيز على حل القضايا الواقعية بدلا من التهديد الروسي الوهمي
    باتروشيف: الولايات المتحدة لا تستعجل في تدمير "داعش" لكي لا تسهل وضع الأسد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, أخبار العالم العربي, الازمة السورية, المنظمات الإرهابية, الجرائم الإرهابية, محاربة الإرهاب, مجلس الأمن الروسي, نيقولاي باتروشيف, العالم, قازان, موسكو, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook