11:42 23 يناير/ كانون الثاني 2018
مباشر
    بشار الأسد

    الولايات المتحدة تستعد لعملية واسعة للإطاحة بالأسد

    © AFP 2018/ Joseph Eid
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 78

    يرى السيناتور الروسي إيغور موروزوف أن الولايات المتحدة تستعد لعملية واسعة النطاق للإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد عن السلطة، ووضع إدارة جديدة تقع تحت سلطتها، وذلك من خلال الاستفزازات وقصف القوات الموالية للحكومة السورية.

    وقال موروزوف إن "الولايات المتحدة تسعى لأخذ زمام المبادرة الاستراتيجية في سوريا من خلال إقامة "ثورة ملونة" باستخدام قوات مسلحة، وتعد للهجوم على دمشق من أجل الإطاحة بالأسد ووضع إدارة جديدة تقع تحت سلطتها".

    ويعتقد السيناتور أن الولايات المتحدة لا تزال تسعى لزعزعة استقرار الوضع في سوريا، والإطاحة بالاتفاق على التسوية التي تم التوصل إليها في أستانا وجنيف. ويعتقد السيناتور أن الاميركيين وجهوا ضربات عسكرية ضد القوات الموالية للحكومة السورية في كل مرة يتم فيها التوصل إلى اتفاق لتسوية سلمية في سوريا.

    وأضاف السيناتور "الضربة القادمة ستكون قوية جدا. وبعد ذلك ستعلن الولايات المتحدة عن بدء عملية اقتحام دمشق. وللقيام بذلك يتم حشد وحدات قتالية، بما في ذلك القوات المسلحة الأمريكية في الأردن، كما يتم تشكيل وحدات عسكرية من المعارضة السورية.

    ووفقا للسيناتور، فإن الولايات المتحدة تعد نسخة جديدة من "الثورة الملونة"، وهي مزيج من العمليات العسكرية، والتي سوف تشمل كلا من العمليات القتالية البرية والجوية.

    وأشار إلى "الأخذ بعين الاعتبار جميع هذه الظروف، يجب على هيئة الأركان الروسية تحذير الأمريكيين وقوات التحالف قبل حدوث هذه الاستفزازات، أنه لا يمكن لروسيا السماح بحدوث مثل هذا الحدث".

    ويشار إلى أن قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية قامت بإسقاط طائرة بدون طيار، يوم الخميس الماضي، تابع للقوات الموالية للحكومة السورية. ووفقا للممثل الرسمي للتحالف، فقد حاولت الطائرة الهجوم على قوات التحالف.

    Facebook

    اشترك في حسابنا على فيسبوك لمتابعة أهم الأحداث العالمية والإقليمية.

    الكلمات الدلالية:
    الإطاحة بالأسد, قوات التحالف, إيغور موروزوف, الأسد, الولايات المتحدة, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik